الاثنين 25 سبتمبر 2023, 03:36

ساحة
صحة

تعرف على فوائد البصل الصحية و أهم قيمه الغذائية


رباب الصعفضي نشر في: 2 يونيو 2023

للبصل مجموعة من الفوائد على صحة الجسم بما في ذلك تحسين صحة القلب، التحكم في نسبة السكر في الدم، ودعم صحة العظام.

ما هو البصل؟
ينتمي البصل إلى جنس نبات Allium، وهو من النباتات المزهرة التي تشمل كذلك الثوم والكراث.

تم التعرف على خصائص البصل الطبية منذ العصور القديمة، عندما تم الاستعانة به لعلاج مجموعة من الأمراض، بما في ذلك: الصداع، أمراض القلب، وتقرحات الفم. وذلك وفقا لـ المكتبة الوطنية للطب.

هناك مجموعة من أنواع البصل المختلفة، سواء من ناحية الحجم، الشكل، اللون، والنكهة. والأنواع الأكثر شيوعًا هي: البصل الأحمر والأصفر والأبيض.

يتراوح مذاق البصل بين الحلو والحاد والحار واللاذع، وذلك اعتمادا على الموسم الذي ينمو فيه ويتم استهلاكه.

يحتوي البصل على مجموعة من الفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية التي تعزز الصحة بعدة طرق. وتعد الصين أكبر منتج للبصل في جميع أنحاء العالم، وذلك وفقًا لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

القيمة الغذائية للبصل
البصل من الخضروات الغنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، وهو منخفض السعرات الحرارية، فيما يلي القيمة الغذائية للبصل:

يوفر البصل 44 سعرة حرارية فقط، إلا أنه يوفر جرعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن والألياف. وهو غني بفيتامين C الذي يعمل على:

دعم المناعة.
إصلاح الأنسجة.
إنتاج الكولاجين.
مضاد قوي للأكسدة، يحمي الخلايا من التلف الذي تسببه الجذور الحرة.
يعتبر البصل مصدر غني لفيتامينات ب، بما في ذلك حمض الفوليك وفيتامين ب 6 المهمة لـ:

عملية التمثيل الغذائي.
إنتاج خلايا الدم الحمراء.
وظيفة الأعصاب.
أخيرًا، هو مصدر جيد للبوتاسيوم، الضروري لـ:

الوظيفة الخلوية الطبيعية.
توازن السوائل.
نقل الأعصاب.
تقلص العضلات.
العناصر الغذائية للبصل
يحتوي البصل على كميات جيدة من مجموعة من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، بما في ذلك:

1. الكربوهيدرات
تمثل 10% من البصل الخام أو المطبوخ كربوهيدرات فقط، وتتكون من سكريات بسيطة، مثل: الجلوكوز، الفركتوز، السكروز، والألياف.

2. الألياف
البصل هو مصدر جيد للألياف الصحية القابلة للذوبان تسمى الفركتانز، والتي تمثل حوالي 2% من الوزن الطازج، حسب نوع البصل.

الفركتانز هي ألياف البريبايوتك التي تغذي البكتيريا النافعة في الأمعاء، التي تساهم في تحسين صحة القولون وتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون.

إلا أنها قد تسبب أعراضا هضمية مزعجة لدى الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي (IBS).

3. مضادات الأكسدة
تعزى الكثير من الفوائد الصحية للبصل إلى مضادات الأكسدة والمركبات التي تحتوي على الكبريت، بما في ذلك:

الأنثوسيانين: هو مضاد أكسدة قوي، ومن الأصباغ التي تعطي البصل لونه المحمر، يوجد فقط في البصل الأحمر أو الأرجواني.
كيرسيتين: هو مادة مضادة للأكسدة، يخفض ضغط الدم ويحسن صحة القلب.
مركبات الكبريت: هي الكبريتيدات والتي تحمي من السرطان.
تجدر الإشارة إلى أن الطهي يمكنه أن يقلل من مستويات بعض مضادات الأكسدة، كما أن البصل الأحمر والأصفر هما النوعين الأغنى بمضادات الأكسدة من باقي الأنواع الأخرى، حيث يحتوي البصل الأصفر على حوالي 11 مرة من مضادات الأكسدة أكثر من البصل الأبيض.

4. الفيتامينات
بالإضافة للكربوهيدرات والألياف ومضادات الأكسدة، يحتوي البصل على العديد من الفيتامينات والمعادن، بما في ذلك:

فيتامين C، فيتامين ضروري لوظيفة المناعة والحفاظ على الجلد والشعر.
حمض الفوليك، الضروري لنمو الخلايا والتمثيل الغذائي والمهم بشكل خاص للنساء الحوامل.
فيتامين ب 6، الذي يشارك في تكوين خلايا الدم الحمراء.
فوائد البصل
يوفر البصل مجموعة من الفوائد الصحية، وهي كالتالي:

1. خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول
يحتوي البصل على مضادات الأكسدة والمركبات المقاومة لالتهابات، بما في ذلك مركب الألينيز الذي يساعد في:

خفض نسبة الكوليسترول.
تقليل الدهون الثلاثية.
تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
مركب الألينيز، مادة يتم إطلاقها عند تقطيع البصل وهو المسؤول على البكاء عند تقطيع البصل.

بالإضافة إلى الكيرسيتين، وهو أحد مضادات الأكسدة الفلافونويدية التي يحتوي البصل على تركيز قوي منها، وهي مهمة لتقليل عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم.

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 54 امرأة مصابة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) عام 2014، أن تناول كمية كبيرة من البصل الأحمر النيء لمدة 8 أسابيع قلل من مستوى الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار لديهن.

2. السيطرة على نسبة السكر في الدم
يساعد تناول البصل في السيطرة على نسبة السكر في الدم، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من السكري.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على 42 شخصًا يعانون من السكري النوع 2 أن تناول 100 جرام من البصل الأحمر، قلل من مستويات السكر في الدم بشكل كبير بعد 4 ساعات من تناوله.

كما يحتوي البصل على مركبات لها تأثير مضاد للسكري، بما في ذلك الكيرسيتين ومركبات الكبريت.

3. الخصائص المضادة للسرطان
يحتوي البصل على مركبات مضادة لأنواع معينة من السرطان، بما في ذلك سرطان المعدة والقولون والمستقيم. وقد تم ربط هذه الخصائص المقاومة للسرطان بـ:

مركبات الكبريت.
مضادات الأكسدة الفلافونويد.
مضادات الأكسدة الفلافونويدية fisetin و quercetin التي قد تمنع نمو الورم.
4. خصائص البصل المضادة للأكسدة والالتهابات
تساعد مضادات الأكسدة العالية في البصل، خاصة الكيرسيتين، على محاربة الالتهابات عن طريق الدفاع ضد الجذور الحرة.

والجذور الحرة هي مركبات تنتشر في الجسم وتسبب تلف الخلايا، مما يؤدي إلى:

التجاعيد.
علامات الشيخوخة المبكرة.
الالتهاب.
5. الحفاظ على كثافة العظام
يحمي البصل من تدهور العظام ويزيد من كتلتها، حيث تعتبر هشاشة العظام مشكلة صحية شائعة، خاصة عند النساء بعد سن اليأس.

تشير العديد من الأبحاث إلى أن تناول البصل إلى جانب نظام غذائي صحي غني بالخضروات، قد يقلل من فقدان العظام لدى النساء بعد سن اليأس.

6. فوائد البصل لصحة الجهاز الهضمي
البصل مصدر غني بالبريبايوتكس الضرورية لصحة الأمعاء المثلى، وهي أنواع غير قابلة للهضم من الألياف التي يتم تكسيرها بواسطة بكتيريا الأمعاء المفيدة.

تتغذى بكتيريا الأمعاء على البريبايوتكس وتنتج الأسيتات والبروبيونات والزبدات، وهي أحماض دهنية قصيرة السلسلة.

تعمل هذه الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة على تقوية صحة الأمعاء، وتعزيز المناعة، وتقليل الالتهاب، وتعزيز الهضم.

فوائد البصل للجلد
يعمل البصل على تقليل الندبات الجراحية وتنعيم الجلد بفضل مضادات الأكسدة، تنعيم البشرة وإشراقها بفضل المواد الكيميائية النباتية، مقاومة البكتيريا التي تسبب الالتهاب بفضل خصائصه المضادة للجراثيم، وأخيرا محاربة الفيروسات والفطريات نتيجة امتيازاته المطهرة.

فوائد البصل للحامل
يعتبر البصل من الأطعمة الآمنة خلال الحمل، كما يمكنه أن يوفر العديد من الفوائد الصحية لكل من الأم والجنين:

مصدر كبير لحمض الفوليك الضروري لنمو الجنين ومنع العيوب الخلقية المتعلقة بالدماغ والعمود الفقري.
غني بفيتامين C الذي يساعد في تعزيز جهاز المناعة وامتصاص الحديد.
مصدر لـ فيتامين ب 6، وهو عنصر غذائي مهم يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء والناقلات العصبية.
فوائد البصل للعين
البصل هو غذاء غني بفيتامينات A و C، وكذلك الكيرسيتين الضروري للوقاية من إعتام عدسة العين خصوصا لدى مرضى السكر.

يوجد مركب الكيرسيتين في قشرة البصل، وللاستفادة منه من الأفضل طهي هذا الجزء كذلك.

فوائد البصل للجنس
حسب المكتبة الوطنية للطب، ثبت أن البصل يعزز إنتاج هرمون التستوستيرون لدى الذكور (التستوستيرون هو الهرمون التناسلي المسؤول عن الرغبة الجنسية)، كما أظهر الدراسات القديمة أن عصير البصل الطازج يزيد من القذف.

لا توجد أي أدلة حول ما إذا كان تناول البصل يعزز هرمونات الإنجاب لدى الإناث.

فوائد البصل للبشرة
البصل هو مطهر قوي يحمي البشرة ويعالج حب الشباب، بسبب احتوائه على كل من:

فيتامين C و B6.
الأليسين.
مركب الكبريت.
فوائد البصل للتخسيس
يساعد تناول البصل على إنقاص الوزن، خاصةً حرق دهون البطن العنيدة، التي يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات التمثيل الغذائي وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

البصل منخفض السعرات الحرارية، وغني بالألياف القابلة للذوبان، مما يجعله غذاءً حيويًا:

الألياف القابلة للذوبان الموجودة في البصل تجعلك تشعر بالشبع لفترة أطول.
تقلل من تناول السعرات الحرارية الزائدة.
تساعد في إنقاص الوزن.
كما تساعد مادة الفلافونويد التي تسمى كيرسيتين في البصل على منع تراكم الدهون وتحسين التمثيل الغذائي.

فوائد البصل للدماغ
ينتج الإجهاد التأكسدي منتج أكسدة أولي يسمى هيدروبيروكسيد شحوم الدماغ، والذي يؤدي إلى مرض التنكس العصبي. بينما يساعد مستخلص البصل المضاد للأكسدة الذي يحتوي على الكبريت وثنائي ن-بروبيل ثلاثي سلفيد على:

تحسين وظائف التعلم والذاكرة.
تعزيز قدرة الدماغ على تخزين الذكريات.
محاربة أمراض الدماغ التنكسية.
أضرار البصل
لا يسبب البصل في العادة أي أضرار أو مشاكل صحية، لكن قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية أو عدم تحمل البصل.

حساسية البصل هي أمر نادر نسبيًا، وتشمل أعراض عدم تحمل البصل:

اضطراب الجهاز الهضمي.
اضطراب المعدة وحرقة المعدة والغازات
اسئلة شائعة قد تهمك

هل أكل البصل يميع الدم؟
يساعد البصل في منع تكوين جلطات الدم، وذلك راجع لتأثيره المضاد للتخثر، هذا الأمر قد يبدو مفيدا، لكن ليس مع تناول أدوية مميعة.

كما قد يؤدي تناول البصل مع أدوية إبطاء تخثر الدم إلى زيادة خطر الإصابة بالكدمات والنزيف.

كم يحتاج جسم الإنسان من البصل يوميا؟
من الأفضل استهلاك كميات معتدلة من البصل في اليوم، وذلك بالاكتفاء فقط بتناوله في الوجبات المطهوة. على الرغم من فوائده المتعددة، إلا أن استهلاك كمية زائدة منه قد يؤدي إلى اضطرابات الجهاز الهضمي. بما في ذلك:

متلازمة القولون العصبي.
الارتجاع الحمضي.
هل يؤكل البصل نيئا؟
يمكن تناول البصل بطرق متعددة، بما في ذلك:

استخدمه نيئ لإضافة نكهة إلى بعض الوصفات.
إضافة البصل المعسل إلى المخبوزات اللذيذة.
إضافة البصل المطبوخ إلى طبق الخضار واللحم.
استخدام البصل كأساس للمرق والحساء.
صنع صلصة للسلطة منزلية الصنع باستعمال البصل النيء مع الأعشاب الطازجة والخل وزيت الزيتون.

المصدر : شفاء

للبصل مجموعة من الفوائد على صحة الجسم بما في ذلك تحسين صحة القلب، التحكم في نسبة السكر في الدم، ودعم صحة العظام.

ما هو البصل؟
ينتمي البصل إلى جنس نبات Allium، وهو من النباتات المزهرة التي تشمل كذلك الثوم والكراث.

تم التعرف على خصائص البصل الطبية منذ العصور القديمة، عندما تم الاستعانة به لعلاج مجموعة من الأمراض، بما في ذلك: الصداع، أمراض القلب، وتقرحات الفم. وذلك وفقا لـ المكتبة الوطنية للطب.

هناك مجموعة من أنواع البصل المختلفة، سواء من ناحية الحجم، الشكل، اللون، والنكهة. والأنواع الأكثر شيوعًا هي: البصل الأحمر والأصفر والأبيض.

يتراوح مذاق البصل بين الحلو والحاد والحار واللاذع، وذلك اعتمادا على الموسم الذي ينمو فيه ويتم استهلاكه.

يحتوي البصل على مجموعة من الفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية التي تعزز الصحة بعدة طرق. وتعد الصين أكبر منتج للبصل في جميع أنحاء العالم، وذلك وفقًا لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

القيمة الغذائية للبصل
البصل من الخضروات الغنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، وهو منخفض السعرات الحرارية، فيما يلي القيمة الغذائية للبصل:

يوفر البصل 44 سعرة حرارية فقط، إلا أنه يوفر جرعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن والألياف. وهو غني بفيتامين C الذي يعمل على:

دعم المناعة.
إصلاح الأنسجة.
إنتاج الكولاجين.
مضاد قوي للأكسدة، يحمي الخلايا من التلف الذي تسببه الجذور الحرة.
يعتبر البصل مصدر غني لفيتامينات ب، بما في ذلك حمض الفوليك وفيتامين ب 6 المهمة لـ:

عملية التمثيل الغذائي.
إنتاج خلايا الدم الحمراء.
وظيفة الأعصاب.
أخيرًا، هو مصدر جيد للبوتاسيوم، الضروري لـ:

الوظيفة الخلوية الطبيعية.
توازن السوائل.
نقل الأعصاب.
تقلص العضلات.
العناصر الغذائية للبصل
يحتوي البصل على كميات جيدة من مجموعة من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، بما في ذلك:

1. الكربوهيدرات
تمثل 10% من البصل الخام أو المطبوخ كربوهيدرات فقط، وتتكون من سكريات بسيطة، مثل: الجلوكوز، الفركتوز، السكروز، والألياف.

2. الألياف
البصل هو مصدر جيد للألياف الصحية القابلة للذوبان تسمى الفركتانز، والتي تمثل حوالي 2% من الوزن الطازج، حسب نوع البصل.

الفركتانز هي ألياف البريبايوتك التي تغذي البكتيريا النافعة في الأمعاء، التي تساهم في تحسين صحة القولون وتقليل خطر الإصابة بسرطان القولون.

إلا أنها قد تسبب أعراضا هضمية مزعجة لدى الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي (IBS).

3. مضادات الأكسدة
تعزى الكثير من الفوائد الصحية للبصل إلى مضادات الأكسدة والمركبات التي تحتوي على الكبريت، بما في ذلك:

الأنثوسيانين: هو مضاد أكسدة قوي، ومن الأصباغ التي تعطي البصل لونه المحمر، يوجد فقط في البصل الأحمر أو الأرجواني.
كيرسيتين: هو مادة مضادة للأكسدة، يخفض ضغط الدم ويحسن صحة القلب.
مركبات الكبريت: هي الكبريتيدات والتي تحمي من السرطان.
تجدر الإشارة إلى أن الطهي يمكنه أن يقلل من مستويات بعض مضادات الأكسدة، كما أن البصل الأحمر والأصفر هما النوعين الأغنى بمضادات الأكسدة من باقي الأنواع الأخرى، حيث يحتوي البصل الأصفر على حوالي 11 مرة من مضادات الأكسدة أكثر من البصل الأبيض.

4. الفيتامينات
بالإضافة للكربوهيدرات والألياف ومضادات الأكسدة، يحتوي البصل على العديد من الفيتامينات والمعادن، بما في ذلك:

فيتامين C، فيتامين ضروري لوظيفة المناعة والحفاظ على الجلد والشعر.
حمض الفوليك، الضروري لنمو الخلايا والتمثيل الغذائي والمهم بشكل خاص للنساء الحوامل.
فيتامين ب 6، الذي يشارك في تكوين خلايا الدم الحمراء.
فوائد البصل
يوفر البصل مجموعة من الفوائد الصحية، وهي كالتالي:

1. خفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول
يحتوي البصل على مضادات الأكسدة والمركبات المقاومة لالتهابات، بما في ذلك مركب الألينيز الذي يساعد في:

خفض نسبة الكوليسترول.
تقليل الدهون الثلاثية.
تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
مركب الألينيز، مادة يتم إطلاقها عند تقطيع البصل وهو المسؤول على البكاء عند تقطيع البصل.

بالإضافة إلى الكيرسيتين، وهو أحد مضادات الأكسدة الفلافونويدية التي يحتوي البصل على تركيز قوي منها، وهي مهمة لتقليل عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم.

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 54 امرأة مصابة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) عام 2014، أن تناول كمية كبيرة من البصل الأحمر النيء لمدة 8 أسابيع قلل من مستوى الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار لديهن.

2. السيطرة على نسبة السكر في الدم
يساعد تناول البصل في السيطرة على نسبة السكر في الدم، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من السكري.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على 42 شخصًا يعانون من السكري النوع 2 أن تناول 100 جرام من البصل الأحمر، قلل من مستويات السكر في الدم بشكل كبير بعد 4 ساعات من تناوله.

كما يحتوي البصل على مركبات لها تأثير مضاد للسكري، بما في ذلك الكيرسيتين ومركبات الكبريت.

3. الخصائص المضادة للسرطان
يحتوي البصل على مركبات مضادة لأنواع معينة من السرطان، بما في ذلك سرطان المعدة والقولون والمستقيم. وقد تم ربط هذه الخصائص المقاومة للسرطان بـ:

مركبات الكبريت.
مضادات الأكسدة الفلافونويد.
مضادات الأكسدة الفلافونويدية fisetin و quercetin التي قد تمنع نمو الورم.
4. خصائص البصل المضادة للأكسدة والالتهابات
تساعد مضادات الأكسدة العالية في البصل، خاصة الكيرسيتين، على محاربة الالتهابات عن طريق الدفاع ضد الجذور الحرة.

والجذور الحرة هي مركبات تنتشر في الجسم وتسبب تلف الخلايا، مما يؤدي إلى:

التجاعيد.
علامات الشيخوخة المبكرة.
الالتهاب.
5. الحفاظ على كثافة العظام
يحمي البصل من تدهور العظام ويزيد من كتلتها، حيث تعتبر هشاشة العظام مشكلة صحية شائعة، خاصة عند النساء بعد سن اليأس.

تشير العديد من الأبحاث إلى أن تناول البصل إلى جانب نظام غذائي صحي غني بالخضروات، قد يقلل من فقدان العظام لدى النساء بعد سن اليأس.

6. فوائد البصل لصحة الجهاز الهضمي
البصل مصدر غني بالبريبايوتكس الضرورية لصحة الأمعاء المثلى، وهي أنواع غير قابلة للهضم من الألياف التي يتم تكسيرها بواسطة بكتيريا الأمعاء المفيدة.

تتغذى بكتيريا الأمعاء على البريبايوتكس وتنتج الأسيتات والبروبيونات والزبدات، وهي أحماض دهنية قصيرة السلسلة.

تعمل هذه الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة على تقوية صحة الأمعاء، وتعزيز المناعة، وتقليل الالتهاب، وتعزيز الهضم.

فوائد البصل للجلد
يعمل البصل على تقليل الندبات الجراحية وتنعيم الجلد بفضل مضادات الأكسدة، تنعيم البشرة وإشراقها بفضل المواد الكيميائية النباتية، مقاومة البكتيريا التي تسبب الالتهاب بفضل خصائصه المضادة للجراثيم، وأخيرا محاربة الفيروسات والفطريات نتيجة امتيازاته المطهرة.

فوائد البصل للحامل
يعتبر البصل من الأطعمة الآمنة خلال الحمل، كما يمكنه أن يوفر العديد من الفوائد الصحية لكل من الأم والجنين:

مصدر كبير لحمض الفوليك الضروري لنمو الجنين ومنع العيوب الخلقية المتعلقة بالدماغ والعمود الفقري.
غني بفيتامين C الذي يساعد في تعزيز جهاز المناعة وامتصاص الحديد.
مصدر لـ فيتامين ب 6، وهو عنصر غذائي مهم يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء والناقلات العصبية.
فوائد البصل للعين
البصل هو غذاء غني بفيتامينات A و C، وكذلك الكيرسيتين الضروري للوقاية من إعتام عدسة العين خصوصا لدى مرضى السكر.

يوجد مركب الكيرسيتين في قشرة البصل، وللاستفادة منه من الأفضل طهي هذا الجزء كذلك.

فوائد البصل للجنس
حسب المكتبة الوطنية للطب، ثبت أن البصل يعزز إنتاج هرمون التستوستيرون لدى الذكور (التستوستيرون هو الهرمون التناسلي المسؤول عن الرغبة الجنسية)، كما أظهر الدراسات القديمة أن عصير البصل الطازج يزيد من القذف.

لا توجد أي أدلة حول ما إذا كان تناول البصل يعزز هرمونات الإنجاب لدى الإناث.

فوائد البصل للبشرة
البصل هو مطهر قوي يحمي البشرة ويعالج حب الشباب، بسبب احتوائه على كل من:

فيتامين C و B6.
الأليسين.
مركب الكبريت.
فوائد البصل للتخسيس
يساعد تناول البصل على إنقاص الوزن، خاصةً حرق دهون البطن العنيدة، التي يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات التمثيل الغذائي وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

البصل منخفض السعرات الحرارية، وغني بالألياف القابلة للذوبان، مما يجعله غذاءً حيويًا:

الألياف القابلة للذوبان الموجودة في البصل تجعلك تشعر بالشبع لفترة أطول.
تقلل من تناول السعرات الحرارية الزائدة.
تساعد في إنقاص الوزن.
كما تساعد مادة الفلافونويد التي تسمى كيرسيتين في البصل على منع تراكم الدهون وتحسين التمثيل الغذائي.

فوائد البصل للدماغ
ينتج الإجهاد التأكسدي منتج أكسدة أولي يسمى هيدروبيروكسيد شحوم الدماغ، والذي يؤدي إلى مرض التنكس العصبي. بينما يساعد مستخلص البصل المضاد للأكسدة الذي يحتوي على الكبريت وثنائي ن-بروبيل ثلاثي سلفيد على:

تحسين وظائف التعلم والذاكرة.
تعزيز قدرة الدماغ على تخزين الذكريات.
محاربة أمراض الدماغ التنكسية.
أضرار البصل
لا يسبب البصل في العادة أي أضرار أو مشاكل صحية، لكن قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية أو عدم تحمل البصل.

حساسية البصل هي أمر نادر نسبيًا، وتشمل أعراض عدم تحمل البصل:

اضطراب الجهاز الهضمي.
اضطراب المعدة وحرقة المعدة والغازات
اسئلة شائعة قد تهمك

هل أكل البصل يميع الدم؟
يساعد البصل في منع تكوين جلطات الدم، وذلك راجع لتأثيره المضاد للتخثر، هذا الأمر قد يبدو مفيدا، لكن ليس مع تناول أدوية مميعة.

كما قد يؤدي تناول البصل مع أدوية إبطاء تخثر الدم إلى زيادة خطر الإصابة بالكدمات والنزيف.

كم يحتاج جسم الإنسان من البصل يوميا؟
من الأفضل استهلاك كميات معتدلة من البصل في اليوم، وذلك بالاكتفاء فقط بتناوله في الوجبات المطهوة. على الرغم من فوائده المتعددة، إلا أن استهلاك كمية زائدة منه قد يؤدي إلى اضطرابات الجهاز الهضمي. بما في ذلك:

متلازمة القولون العصبي.
الارتجاع الحمضي.
هل يؤكل البصل نيئا؟
يمكن تناول البصل بطرق متعددة، بما في ذلك:

استخدمه نيئ لإضافة نكهة إلى بعض الوصفات.
إضافة البصل المعسل إلى المخبوزات اللذيذة.
إضافة البصل المطبوخ إلى طبق الخضار واللحم.
استخدام البصل كأساس للمرق والحساء.
صنع صلصة للسلطة منزلية الصنع باستعمال البصل النيء مع الأعشاب الطازجة والخل وزيت الزيتون.

المصدر : شفاء



اقرأ أيضاً
البشيكري يكتب .. زلزال الحوز امتحان في الانسانية اجتازه المغاربة
زكرياء البشيكرياهتزت أرضنا يوم الجمعة الثامن من شتنبر الجاري، و اهتزت قلوبنا أثناء اهتزاز الأرض و جثم الخوف على صدورنا، و أحسسنا باقترابنا من مصيرنا و نقطة النهاية، اهتزت أرضنا و شعرنا و كأن العالم سيتوقف و أن الله سيعلن نهايته، لكن بعد ثواني توقفت الأرض الجدباء عن الاهتزاز و المباني عن التحرك، هكذا أحس البعض في الوهلة الأولى لكن بمرور الوقت أصبحنا نستشعر خطورة الهزة و الكارثة التي أحدثها. تجند الجميع صباح اليوم الموالي و في مقدمتهم السلطات و الوقاية المدنية، من أجل فك العزلة و فتح الطرقات التي دمرت بفعل انهيار الجبال و انزلاق الأحجار الكبيرة و الصخور منها، و من أجل الوصول إلى من قضى ليلته تحت الأنقاض فمنهم من لازال يتنفس بصعوبة و ينتظر ساعته، و منهم من فارق الحياة و لفظ أنفاسه الأخير، و آخرون نجوا بأعجوبة، و يحاولون البوح و الحكي عن المشاهد المؤلمة و المخيفة التي عاشوها و شاهدوها تلك الليلة السوداء في نظرهم، و منهم من لايزال تحت تأثير و هول الصدمة و لازالت الهزات الخفيفة توقظ فيه نفس الشعور بالخوف و الهلع. حشود غفيرة في اتجاه جبال الأطلس الكبير انتصر الشعب المغربي في مواجهته مع هذه الكارثة البيئية بتضامنه المنقطع النظير، و أكد من جديد أنه شعب حقيقي متماسك و متضامن، و ضرب مثلا يحتذى به في قيم التآزر و التعاون و التضحية، و لعبت مواقع التواصل الاجتماعي دورا مهما في تحديد مجموعة من الدواوير المنكوبة و نشر نداء استغاثة ساكنتها، و في تشجيع الآخرين على الانخراط في الحملة الوطنية لجمع التبرعات و المساهمات العينية، و انطلاق شاحنات و عربات مختلفة الأحجام من كافة المدن المغربية نحو المداشر و القرى بكل من أقاليم الحوز، تارودانت، شيشاوة و ورززات، الشيء الذي نجم عن كثرة الاكتظاظ و الازدحامات المرورية الخانقة على مستوى الطرق و المسالك الوعرة في الأيام الموالية لزلزال الحوز، و خاصة الطرق التي تؤدي إلى الدواوير المتضررة، التي سقطت و انهارت جميع منازلها و خيم على سماءها جو الحزن و الألم بسبب استشهاد أبناءها و عدد كبير من ساكنتها. خراب شامل و الحزن سيعود بعد عودة الجميع خسرت منزلي و زوجي و فلذات كبدي هكذا صرحت "إبا إيجو"، و تضيف "نعم نجوت بأعجوبة لكنني تمنيت لو أنني لم أركض إلى خارج المنزل و بقيت رفقت ابنتاي و زوجي"، و بعد أن غالبت الدموع "إبا إيجو" قالت "ربي بغاهم خداهم شهداء"، و يمكن اعتبار هذه العبارة هي مسكن آلام السيدة إيجو الروحي الوحيد، لأن ابنتيها و زوجها هم الآن من الشهداء الصالحين و أن لاخوف عليهم، و تسترسل قائلة "فقدنا مجموعة من الأشخاص في دوارنا و خسرت عمي و ابنة خالتي أيضا" و تضيف " انظر الجميع هنا حزين نحن الآن نغالب دموعنا فقط لأنكم ضيوفنا و لكونكم صحافة نخجل من إظهار ضعفنا، و مواساتكم لنا خففت عنا قليلا، لكن بمجرد عودتكم إلى بيوتكم سيخيم الحزن على دوارنا من جديد". الصحافة و سؤال المهنية تظهر معادن الرجال في المصائب والكوارث، و تظهر معها انتهازية أشباههم المنعدمون من مشاعر الأخوة والحب والتعاطف، و أولائك الذي جعلوا من هذه الكارثة الطبيعية فرصة للبحث عن المشاهدات و المتاجرة بآلام أولئك البسطاء، و جعلهم مادة للاستهلاك على حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، في الآن نفسه طفت فوق السطح كائنات تسمي نفسها صحافة و الصحافة بريئة منها براءة الذئب من دم سيدنا يوسف، و تأخذ صورا و فيديوهات من أجل دغدغة مشاعر المشاهد و استفزازها دون مراعاة لأخلاقيات مهنة الصحافة و النشر، و هذا سؤال يطرح نفسه و يسائل السلطات و كافة المتدخلين عن ضرورة خلق آليات رصد و جزر منتحلي صفة الصحافي و متابعتهم أمام المؤسسات المسؤولة عن ذلك.
ساحة

جمال المحافظ يكتب عن فرنسا الأخرى
أعتقد بأنه ليس من باب الموضوعية، وضع كافة وسائل الإعلام الفرنسية في سلة واحدة، عند تناول تعامل هذه السلطات مع تداعيات الزلزال المدمر الذي ضرب الأسبوع الماضي إقليم الحوز والمناطق المجاورة له، واتهامها دفعة واحدة بشن حملات ممنهجة ومنسقة، ضد المغرب، بالادعاء بعدم قدرته على تخفيف معاناة سكان المناطق الجبلية المتضررة، ورفضه للمساعدات للتخفيف من آثار الهزة الأرضية التي خلفت لحد الآن ما يناهز 3000 قتيلا 5674 مصابا. ومع مرور أسبوع كامل على زلزال الحوز، يلاحظ أن بعض وسائل الإعلام الفرنسية، أدارت ظهرها لتداعيات هذه الهزة العنيفة، وتأثيراتها وأبعادها الإنسانية، بقدر ما انشغلت بالتركيز على أمور ذات طبيعة سياسية وخلافية، خارقة بذلك أخلاقيات الصحافة منها التعامل مع هكذا أحداث إنسانية صعبة وأليمة، وفق قواعد مهنية خاصة. إعلام فرنسي بيد أنه إذا كانت هذه القنوات التلفزية والصحافة الورقية، لم تتقيد بهذه القواعد المهنية، في تناولها لزلزال الحوز، مع الترويج، وكأن هناك رفض للمساعدات الفرنسية واستثناء بلاد موليير وروسو من المساهمة في جهود الإنقاذ والإغاثة، فإن وسائل إعلام فرنسية أخرى، تعاملت بشكل مغاير مع هذه الأحداث المؤلمة، وتوقفت عند مختلف الجهود المبذولة للتخفيف من المنكوبين. وفي هذا السياق، واكبت هذه المنابر الإعلامية، تداعيات زلزال الحوز، ومقاربته من زوايا متعددة، والقيام بتغطيات واسعة ومتوازنة سواء عبر مراسلات مبعوثيها بالمناطق المنكوبة، أو من خلال توقفها عند ما أثاره من ردود فعل على محليا ودوليا. كما استقت آراء فعاليات سياسية وإعلامية وثقافية فرنسية التي أشادت بمستوى التضامن الواسع بين مختلف الشرائح المغربية المساعدات والتي تقاطرت على المناطق التي ضربها الزلزال من مختلف جهات المملكة ومن خارجها. وانتقدت هذه الفعاليات الفرنسية ما وصفته، بسيادة النظرة النمطية و الاستعلائية، بعض الأوساط السياسية والصحفية الفرنسية، في تعاملها مع الجهود المبذولة للحد من آثار الزلزال مشيرة الى ما أصبح يتوفر عليه المغرب من خبرة وتجربة وأطر في عدد من الميادين، مكنته حاليا من الاعتماد على قدراته الذاتية للتخفيف من آثار هذه الكارثة المدمرة. ولم تخف هذه القيادات الفرنسية، لدى استضافتها من لدن قنوات تلفزية، تضامنها المطلق مع المغرب في محنته، منتقدة الأوساط السياسية الفرنسية، التي تحاول تجاهل المعطيات على الأرض التي تظهرها الصور المنقولة بمناطق الزلزال، فضلا عن تجاهل القرارات السيادية للدول. زلزال ومساعدات وذكرت بأن السلطات المغربية، لم تعلن رفضها للمساعدات الفرنسية، وإنما أوضحت بأن هذه العملية ترتبط أولا بتحديد الحاجيات المطلوبة، بعد إجراء تقييم دقيق لهذه الاحتياجات، لكون عدم التنسيق في مثل هذه الحالات قد يؤدي إلى نتائج عكسية. ولاحظت أن بعض وسائل الاعلام تتجاهل، بأن هناك منظمات مدنية وإعلامية الفرنسية، تقوم بدورها بحرية تامة في المناطق التي ضربها الزلزال . وأشاد اليساري جان لوك ميلنشون مؤسس حزب " فرنسا الأبية" الذي كان يتحدث خلال برنامج خاص لقناة " فرانس 2 " حول زلزال الحوز، بمستوى تفاعل المغرب، مع هذه الكارثة الطبيعية المدمرة، مسلطا الضوء بالخصوص على ما خلفه هذا الزلزال من " موجة عارمة من التضامن الرائع بمختلف ربوع المملكة". عجرفة وسيادة وقال " إن القوة الرئيسية للمغرب اليوم ، في هذه الظروف الصعبة، هم المغاربة أنفسهم" موضحا أنه " يتعين علينا عدم التعامل باستعلاء وعجرفة، إنني أشعر باستمرار ، بأننا لا نجيد، الكلام حينما نريد التحدث. إن المغاربة شعب ذو سيادة، راشد وصلب، وينبغي الاعتراف بأن هذا البلد، يزخر برجال ونساء لهم تكوين من مستوى عال، يمكنهم من معرفة كيف يدبرون أمورهم وينظمون هذا الوضع" جراء الزلزال الذي ضرب المنطقة. وأثار جان لوك ميلنشون الانتباه الى " أن المغاربة شرعوا بالفعل، في دراسة كافة المتطلبات التي هم في حاجة إليها، وذلك لإيجاد الحلول العاجلة لمختلف المشاكل المطروحة. إنهم يتوفرون على الخبرة اللازمة، التي تؤهلهم من الاختيار من بين العروض المقترحة عليهم، بما يتلاءم وحاجياتهم"، معربا عن اعتقاده ب" أن الدعوة ستوجه الى الفرنسيين، حين يأتي الوقت المناسب لذلك". وفي ذات البرنامج ذكر نائب رئيس معهد البحث والدراسات المتوسطي والشرق الأوسط، ب" أن المغاربة، ظلوا على الدوام متشبثين بمملكتهم وبملكهم، وحينما تعترضهم الصعاب، يعملون على مواجهتها، بتراص وككتلة واحدة ،لرفع مختلف التحديات". وعلى شاشة BFMTV ( بى إف إم تفي ) القناة الإخبارية الأولى بفرنسا، قال الوزير الفرنسي الأسبق دومينيك ستراوس كان " إنني مغربي، كما أنني فرنسي"، مبرزا بأنه " يشعر بفخر وتقدير كبير، عندما يشاهد هذا التضامن العفوي الذي عم ربوع المملكة، والتنسيق الجيد الذي أبان عنه المغاربة" في التعامل مع مخلفات زلزال الحوز. قيم التضامن وأضاف الوزير الفرنسي الأسبق في الاقتصاد والمالية والسيادة الصناعية والرقمية " عندما أنظر الى هذا المغرب، تتأكد لدي أهمية القناعة والفكرة التي كانت لدي عن أهمية قيم التضامن الذي ينبغي يكون عليه أي مجتمع" من المجتمعات. وفي معرض رده على أسئلة صحفيي BFMTV حول عدم رد السلطات المغربية على طلب فرنسا تقديم المساعدة على اثر زلزال الحوز أوضح ستراوس كان، بالخصوص إن المساعدات الموجودة بعين المكان كافية، فهناك الكثير من التجهيزات والآليات، الموارد البشرية، وهي المسائل التي لا يمكنها إلا أن تصعب الوضعية". وفي إطار زخم التضامن الملحوظ مع ضحايا الزلزال، نقلت الصحافة الفرنسية عن جاك لانغ رئيس المعهد العربي بباريس، وزير الثقافة الفرنسي السابق، قوله بأنه أبرم اتفاقا مع المهدي قطبي رئيس مؤسسة المتاحف بالمملكة المغربية، لتوجيه الدعوة لكافة فناني العالم للمساهمة بأعمال فنية من اختيارهم، يتم عرضها خلال الأسابيع المقبلة، يخصص ريعها لفائدة ضحايا هذه الهزة الأرضية المدمرة. أما رئيس الوزراء الفرنسي السابق دومينيك دو فيلبان، فقال " على فرنسا أن تضع رايتها وحساسيتها في جيبها، وأن تجد قنوات خاصة أخرى أو من خلال الاتحاد الأوروبي لتوجيه المساعدات"، معبرا عن اعتقاده بأنه يمكن لفرنسا أن توجه مساعداتها عبر القنوات الخاصة أو حتى التواصل مع الاتحاد الأوروبي الذي يمكنه نقل المساعدات من جميع البلدان. 50 ألف مسكن وفي برنامج " الأسبوع الاقتصادي" لقناة فرانس 24 ( الخميس 16 شتنبر الجاري ) خصصه لتداعيات الهزة الأرضية العنيفة وذلك على ضوء إعلان السلطات المغربية عن إعادة بناء نحو 50 ألف مسكن التي دمرها زلزال إقليم الحوز والمناطق مجاورة، أشاد ضيوف الحلقة وهم نادر حداد الرئيس التنفيذي لإدارة الأصول في " Eurocorporate" ومحمد الألفي المستشار في الاقتصاد السياسي، ومحمد حركات أستاذ الاقتصاد السياسي والحكامة بجامعة محمد الخامس بالرباط، بالدور الهام الذي يقوم به مختلف الفاعلين بالمغرب في التخفيف من معاناة سكان هذه المناطق الجبلية التي ضربها الزلزال، متوقفين عند التجارب التي راكمها في التعامل مع عدد من الأحداث منذ المسيرة الخضراء سنة 1975 لاسترجاع الصحراء، مرورا بزلزال الحسيمة سنة 2004 .
ساحة

الاندلسي يكتب.. كم أنتم كرماء يا مغاربة
دم يغلي في جسد كل مغربي، يريد أن يخرج من عروق مغربي و حتى من عروق زائر أجنبي لكي يبعث الحياة في جسم جريح من جراء الزلزال. طوابير طويلة جدا و تصل مدة الإنتظار لإعطاء الدم إلى أكثر من ثمان ساعات. و هذا عنوان كرم متجدر و تضامن أسطوري. جمعيات و أسر و مواطنين من كافة الطبقات الإجتماعية و من كافة الجهات واجهوا الزلزال بالتضامن. تحركت كل الطاقات داخل المغرب و خارجة و تجمعت لديها اطنان من المواد الغذائية و التجهيزات و الأدوية. تحركت قوافل في إتجاه مراكش تحمل أمل المغاربة و كثير من أصدقاء المغرب و المغاربة لمن أراد القدر أن يكون من ضمن المنكوبين. إنها مظاهر الكرم و التضامن الأسطوري. شباب يتخلون عن أعز ما لديهم من لباس و يبعثون به لمقر الجمعيات. نساء و رجال يبعثون بما لديهم لكي يعيش التضامن و يبعث الحياة من جديد في منطقة حولها الزلزال إلى أطلال و سيحولها الكرم و التضامن إلى مستقر آمن لكي تستمر الحياة و تعود الأسر إلى حياة جديدة ،و لو بعد جحيم، و تستمر في إعطاء منتوج للعيش ما دام العيش ممكنا و إلى الأبد... نعم أنتم تحملون قيم الكرم و التضامن لأنها تسكنكم في علاقاتكم الأسرية. و لذلك تظل أكبر مؤسسة للتغطية الإجتماعية و خصوصا للتغطية الصحية هي الأسرة في شكلها الكبير الذي يضم العم و الخال و الجار و أولادهم. هذه المؤسسة الإجتماعية الطبيعية لديها كنوز من الوسائل التي تتحرك كل دقيقة و ساعة و يوم. إنها مؤسسة تتجاوز في رأسمالها كل البنوك و مؤسسات التأمين و كل الشركات الكبرى. الأسرة في مفهومها الواسع تغطي أكثر من 60% من مصاريف الصحة ببلادنا. الأسرة الكبيرة تغطي كثيرا من مصاريف اعضاءها غير القادرين على مواجهة أعباء الحياة. و لهذا لا يمكن أن نطلب من المغربية و المغربية أن ينتمي إلى ثقافة تقدس العزلة الأسرية في حجمها الضيق. لا تنجح أي زيجة و لن تنجح إذا حاول أحد أطرافها عزل الآخر عن محيطه الأسري الكبير. التضامن مقدس و الكرم سلوك عادي إتجاه الأخ و إبن الخال و الخالة و إبن العم و العمة و من يخالف هذا المقدس يعيش في عزلة. و لكن... نعم و لكن .هناك الاستثناءات التي أصبحت تحتل مكانا في مجتمعنا. بعض المغاربة يريدون تقليد الغرب في تفريخ أدوات الإبتعاد عن الأسرة الكبيرة. بعض المغاربة أصبحوا يفضلون الانعزال عن وسطهم و همهم الوحيد العيش وفق تقاليد أخرى يكتشفون أنها زاءفة حين يعيشون مرحلة شدة و مرض و هشاشة. نعم تزلزلنا المصاءب فنقف وقفة رجل واحد و تصبح التعبئة أولوية، و لكن المغرب يحتاج إلى تعبئة يومية. كلنا ننتقد الواقع و كلنا نتكلم بصوت واحد عن عمق و ضخامة التفاوتات المجالية و الإجتماعية منذ سنين. الحل بين أيدينا. نلوم كل المؤسسات و نحن من وضعنا على رأسها من لا يعطي للأمانة و المسؤولية أي وزن. الكرم و التضامن ثقافة و يجب أن يمتزج بالوعي السياسي و ليس الحزبي. الكرم و التضامن في المغرب يمكن أن يصنع المعجزات. بالأمس قررنا أن نبني طريقا للمياه من حوض سبو إلى حوض أبي رقراق فنجحنا بفضل الإرادة و الثقة في الطاقات المغربية. و اليوم لدينا ثقة أكبر لكي نعيد بناء ما هدمه الزلزال. المغربي و المغرب سيد قراره. نعم انفتحنا على من كانوا من كانوا منفتحين لمرافقتنا في مواجهة آثار الزلزال، و لكن المغربي، ككثير من المنتمين إلى بلدان أخرى، يقدر المواقف و يحللها بموضوعية و يبتعد عن تسييس التدخلات غير البريئة. لكل ما سبق، يجب التذكير بأن ما نسميه " بالقرار السيادي" يوجب الكثير من الإحترام من طرف من لا زالوا يعتبرون أنهم الوحيدون الذين لديهم علم تدبير الكوارث الطبيعية. سلطات فرنسا أو لنقل بعضها يعيشون على إيقاع ماض بمكونات ماضوية و حرص كبير على تأمين مكاسب تعود إلى الفترة الإستعمارية. و لنا جزء من المسؤولية في هذا الوضع. هناك أبناء أسر مغربية يعيشون على مبدأ خدمة " ماما فرنسا " و يحاولون استصغار جهود مواطنيهم. كرم " الماما " لن يصل إلى كرم المغاربة و تضامنهم الأسطوري. يا من أحب... يا من أحب لأنهم مغاربة يحبون وطنهم و هم كثر. يا من خلقوا الفرحة في قلوب مواطنيهم و تحولوا من رب و ربة أسرة إلى فاعلين جمعويين و صناع لثقافة مغربية راهن بعض الغرباء على موتها. نحبكم و نتمنى أن تستمروا في هذا العمل الحضاري الكبير و على صعيد الوطن و أن تنخرطوا في قلب المعطيات المتعلقة بالتفاوتات المجالية و الإجتماعية. نريد أن لا تنتهي هذه الأزمة دون أن تكون ثقافة الكرم و التضامن قد أصبحت سياسة عمومية يحملها المواطنون و الدولة. في يومنا، أشعر بفخر كبير و أنا أتابع ذلك الكرم و ذلك التضامن المغربي لمواجهة كل الكوارث الطبيعية. و لكن الشكر و العرفان واجب حين يحضر كل أصدقاء المغرب بقوة و بدون شروط و بناء على برمجة تحترم الأولويات. سنخرج من هذا الإمتحان بكثير من القوة و الوعي بضرورة إعادة النظر في تدبير المجال الترابي و قوانينه. أحب الديمقراطية و أكره من يمتهنونها لصالحهم و يغتنون لأنهم يمتلكون سلطة القرار. هناك مناطق في بلادنا يحكمها اميون و يجب أن يتم تدبيرها من طرف مؤسسات الدولة مع رقابة صارمة. و هناك مناطق أخرى لديها القدرات التدبيرية و الموارد البشرية التي يمكن أن تتم مصاحبتها بشكل مسؤول و شفاف. و خلف هذا المشهد المؤسساتي، يوجد مجتمع حي و فاعل يتجاوز المؤسسات " المنتخبة" و لكنه لا يريد أن يتواجه مع كتائب انتخابوية تتقن صناعة العنف. دمتم كرماء و متضامنون أيها المغاربة و لتنهزم أمامكم جحافل إفساد التدبير العام بالمملكة المغربية.
ساحة

الأندلسي يكتب.. التعليم  و التجارة و غياب الرقيب
يتزايد الضغط المالي كل سنة على الأسر التي اختارت،  لظروف معينة، أن  تسجل أبنائها في المدارس الخاصة. تبحث الأسر عن مبررات الزيادات المتتالية في رسوم التسجيل  و التأمين  و النقل المدرسي  و اللوازم الدراسية فلا تلقى جوابا مقنعا لا من طرف المدارس الخاصة  و لا من طرف الوزارة. أجور رجال  و نساء التعليم الخاص تظل شبه مجمدة  و تكاليف التسيير  و التأطير التربوي لا تعرف إرتفاعا كبيرا،  و رغم كل هذا يعاد تشغيل نفس الاسطوانة كل سنة للرد على تساؤلات الأسر.يشكل التعليم الخصوصي حوالي 15%% من مجموع التلاميذ  و الطلبة ببلادنا الذي يتجاوز 10 ملايين. و لا يوجد أي إطار قانوني يحدد أسعار تقديم الخدمة التعليمية الخاصة.  هناك بالطبع فروقات في مستويات الأسعار بين المدارس الخاصة تشبه إلى حد بعيد ما يحدث في الفنادق السياحية.  هناك مدارس خمسة نجوم التي " تضمن" خدمة تؤدي إلى القبول في المدارس العليا  و هناك مدارس نجمة أو نجمتين التي توجد في الغالب  وسط الأحياء الشعبية التي تقطنها الطبقة الوسطى. و الكل  يعرف أن مدارس  خمسة نجوم لا تسجل التلاميذ لديها إلا بعد  التأكد  من تميزهم  ودرجة تحصيلهم الدراسي.  و لهذا تعرف نتائج هذه المدارس ارتفاعا  بالمقارنة  مع غيرها. و غالبا ما تلجأ المدارس الخاصة لمدرسين يشتغلون في المدارس العمومية و تتعامل معهم في إطار إتفاق خاص او شبه سري يسهل التهرب الضريبي.  و لعل المتتبع لما جاء في الإجراءات  الجباءية في قانون للمالية لسنة  2023 قد لاحظ الزيادات الضريبية التي مست هذه الفئة من الأساتذة. و الغريب في الموضوع هو الفرق في المجهود المبذول من طرف الأستاذ حين يحط الرحال في المدرسة الخصوصية بعد تلك الساعات التي يقضيها في المدرسة العمومية.  هذا الأمر لا يهم إلا جزءا من الأساتذة  و خصوصا ذوي الاختصاص في المواد العلمية. أما أساتذة هذا القطاع  و موظفيه فغالبا ما تنقص اجورهم  و حقوقهم بكثير عن القطاع العام. أغلبهم يعيش هشاشة اجتماعية و غياب حماية من طرف المصالح العمومية المختصة  و حتى من طرف بعض النقابات.و يظل السؤال الجوهري هو تراجع المدرسة العمومية رغم تزايد الجهد المالي الكبير الذي تتحمله الميزانية العمومية منذ سنوات كثيرة.  و بالطبع يظل التفوق الفردي  و التميز ملتصقا بالمدرسة العمومية  و لكن هذا التميز يبقى محدودا في اقلية تلقى دعما  و تأطيرا أسريا متواصلا  و قويا بالإضافة إلى أساتذة اكفاء ذوي عزيمة و إلتزام. ارتفعت ميزانية التعليم من 49،4 مليار  درهم سنة 2010 إلى حوالي 86 مليار درهم، بما فيها ما تم تخصيصه لقطاع الرياضة، سنة 2023 و ظلت الحالة العامة للقطاع كارثية. و هذا ما أكدت عليه أشغال الدورة الأولى العادية للمجلس الأعلى للتعليم  و التكوين و البحث العلمي التي انعقدت في يناير 2023. أبرز  الوزير بن موسى أن  حوالي  300 ألف تلميذ يغادرون المدرسة سنويا. التمدرس بالعالم القروي يصطدم بضعف المستوى المالي للأسر  و هو ما يؤدي إلى هدر كبير يطال البنات أساسا. يضاف إلى هذا ضعف الكفاءات الدنيا لدى الطلبة  و هو ما جعل بلادنا تحتل المرتبة 77 على 79 بلدا في هذا المجال.  الأمر يزداد ضعفا بالنسبة للقراءة مع احتلال الرتبة 75 عالميا و الأمر ينطبق أيضا على الرياضيات التي يتميز فيها قلة من التلاميذ المغاربة عالميا. المهم هو أن العمل على ترقية التعليم يتطلب مجهودا مجتمعيا  و سياسيا لتعبئة كل الطاقات لتجاوز هذه الوضعية الصعبة.  هناك مخطط يمتد إلى غاية  2026 
ساحة

أحمد نور الدين يكتب: انقلاب الغابون.. مقدمة لانفجار البركان الهامد
يعتبر الانقلاب الذي جرى صبيحة الأربعاء 30 غشت 2023 في الغابون، الثامن من نوعه داخل إفريقيا خلال سنتين، وهي مدة زمنية قصيرة نسبيا، مما يوحي بأن هناك ترابطا مباشرا او غير مباشر بين هذه الانقلابات. والمؤكد أن غياب الديمقراطية الحقيقية في معظم الحالات أدى إلى تحرك الجيش لإزاحة رؤساء فرضوا أنفسهم ثلاث انتدابات متتالية او أكثر متسترين وراء نتائج الصناديق التي تتم فبركة نتائجها للحفاظ على ديمقراطية الواجهة التي ترضي نفاق الدول الغربية على الخصوص. وهذه الحالة تنطبق مثلا على الغابون وتشاد، وهما حالتان متشابهتان من حيث توريث الحكم للابن بعد سيطرة الأب على السلطة لمدة تتراوح بين الثلاثين والأربعين سنة. وهو ما اعتبرته الشعوب الافريقية إهانة واستهتارا بها، إذ لم يكتف الرؤساء بالحكم الديكتاتوري مدى الحياة بل حولوا الجمهوريات إلى "جملكيات" او جمهوريات وراثية! القاسم المشترك الثاني بين دول الانقلابات هو الفساد السياسي للنخب والهشاشة الاقتصادية للشرائح العريضة للمجتمع، رغم الثروات الطبيعية الكبيرة في بعض الحالات مثل الغابون، فهو بلد يتوفر على النفط والغاز وعلى معادن نفيسة وعدد السكان لا يتجاوز ثلاثة ملايين نسمة، ولكن سوء التوزيع وسوء الحكامة جعل الثروة والسلطة تتركز بيد فئة قليلة. ولكن هناك عوامل جيوسياسية خارجية ساعدت على تأجيج الاحتجاجات الشعبية وتحريض الحيش على الانقلابات، وعلى رأسها الصراع بين روسيا والصين من جهة والدول الغربية من جهة إخرى، ومع الأسف كلا الطرفين لا تهمه مصلحة الشعوب الإفريقية أكثر مما تهمه السيطرة على الثروات الطبيعية والطاقية للقارة، ولذلك نلاحظ تدخل روسيا مثلا بعد كل انقلاب بشكل مباشر او غير مباشر عبر مرتزقة "فاغنر" في إفريقيا الوسطى ومالي وبوركينافاسو وغينيا. وقد تصبح إفريقيا بمثابة متجر الخزف الذي تتقاتل داخله الفيلة، مما يؤدي إلى ضياع السلعة وإفلاس صاحب المحل التجاري أيا كانت نتيجة الصراع وايا كان المنتصر في الصراع. وأظن أن موجة الانقلابات لن تتوقف عند هذه الدول، وان هناك دولا أخرى ستلحق بالركب، لذلك من الحكمة استخلاص العبر وألا تنتظر الأنظمة الافريقية نشوب الحريق في بيتها كي تتحرك لتصحيح الأوضوع، وإجراء الإصلاحات الديمقراطية والاجتماعية الضرورية للمصالحة مع شعوبها قبل انفجار البركان الإفريقي الذي بدأ يقذف ببعض الحمم الإنذارية. أما بالنسبة لانعكاسات الانقلاب في الغابون على المغرب، نعم هناك استثمارات ضخمة في مجالات متنوعة جدا منها الإسمنت، والأسمدة الزراعية، والبناء والأشغال العمومية، والمناجم، والبنوك والتأمينات، وغيرها، ولكن في النهاية المغرب يتعامل مع الدولة وليس مع الاشخاص حتى وإن كانوا اصدقاء حميميين، والاستثمارات المغربية محمية باتفاقيات وقوانين دولية، وإضافة إلى ذلك كله، حتى الجنرال الذي يقود الانقلاب هو خريج الأكاديمية الملكية العسكرية بمكناس، وبالتالي لا أظن أن هناك أي تهديد للمصالح المغربية، بل بالعكس يمكن للمغرب أن يلعب دورا في إيجاد مخرج مشرف للرئيس علي بونغو أوندينبا ومنحه اللجوء او التقاعد المريح مع عائلته في المغرب.
ساحة

البشيكري : كيف يؤثر الصراع السياسي بمراكش على صنع السياسات العمومية؟
إن العمل السياسي النبيل يبخس لأنه ثمين، ولأنه عمل تنافسي، والنخب اليوم يتحملون بعضا من مسؤولية إعطاء الفرصة لمبخسي العمل السياسي، في حين يجب القطع مع كل من تسول له نفسه تبخيس مجهودات الساسة و تثمينها إذا دعت الضرورة لذلك، في المقابل على هؤلاء الفاعلين السياسيين احترام بعضهم البعض، و تقبل اختلافاتهم و مشاربهم الحزبية، فالخوف من التعددية و من التنافس الشريف لا ينتج لنا سوى المزيد من الانقسام و الانشطار و الضعف و التدهور، لهذا نحن اليوم بحاجة أكثر من الأمس لحكيم يتدخل لحلحلة هذه الأزمة السياسية التي عصفت بمدينة مراكش و خلفت شرخا كبيرا في جسد المشهد السياسي بالمدينة.‏‎فالمتتبع للشأن المحلي بالمدينة سيرى أن منتخبي مراكش اليوم طغى عليهم الخطاب السياسي المائع الذي يقبل هذا التفسير و نقيضه، و اختلط لنا الحابل بالنبيل و أصبحنا نغوص في الحقائق و نبحث عنها والجميع يزكي نفسه، و نظل نحن كباحثين في السياسات العمومية و علاقتها بالاعلام تائهين وسط هذه التجاذبات و المشاحنات، في حين نوجه كلما سنحت الفرصة دعوتنا لهؤلاء الساسة لأجل تحسين خطاباتهم و التحلي بالقليل من الرزانة و الحكمة في التعامل مع كافة الأزمات التي يتخبط فيها المشهد السياسي بالمدينة الحمراء.‏‎و المطلوب ليس من السياسيين فقط، بل من وسائل الاعلام بمدينة مراكش وكافة النشطاء إعادة صوغ الخطاب و هذا التجاذب بين الأطراف، وتوضيح مقاصد الجميع من أي مشكلة أو سوء فهم من خلال توضيح المصالح المتضاربة و البحث عن سبل جديد للحوار البناء و المسؤول حولها، وتقريب المختلفين بعضهم من البعض من خلال مساومات سياسية واضحة فمدينة مراكش هي في النهاية ما يتفق ابناءها حولها و حول مصلحتها الفضلى.‏‎و نؤكد في مقالنا هذا أنه لكافة المسؤولين من جديد أنه لا يمكن أن يتحقق أي مشروع سياسي أو مجتمعي، إلا عبر البناء المتين، والارتباط بالانشغالات البسيطة واليومية للناس و فئة النساء و الشباب بصفة خاصة، و لابد من التحلي بالواقعية في العمل و إعطاء الوعود القابلة للتنفيذ، وتكريس ثقافة الاعتراف بالأخطاء والانزلاقات والتعود على النقد الذاتي، والانفتاح على تيارات الرأي داخل المجتمع، فتبخيس المبادرات الفكرية المنتجة واحتقارها، لا يمكن أن يصوغ مشاريع وبرامج تجيب عن سؤال السياسة، والمسألة الاجتماعية والاقتصادية، ومعضلة التشغيل، والصحة والتربية، وحرية الإعلام والعدالة والمساواة، والحكامة الإدارية واستحقاق التحول الديمقراطي الذي نطمح إليه جميعا.لهذا فالأوضاع التي آلت و ستؤول إليه مدينة مراكش تساءل كل القوى الحية و الفعاليات السياسية و المدنية من أجل بناء مدينة النخيل بروح مواطنة مسؤولة و برؤية استراتيجية واضحة.زكرياء البشيكري باحث في الإعلام و السياسات العمومية
ساحة

احمد نور الدين يكتب عن غزوة “البريكس” والرد المطلوب على جنوب إفريقيا
بعد بيان وزارة الخارجية المغربية المتواري خلف "مصدر مأذون"، حول مقاطعة الاجتماع الجانبي المقام على هامش قمة "البريكس" في جنوب افريقيا، عاد سؤال التردد وعدم الحسم في المواقف ليفرض نفسه علينا، فهل ستقطع الرباط علاقاتها مع بريتوريا كما فعلت مع فنزويلا مثلا، أم ستسحب السفير كما فعلت مع تونس؟ أم ستلتزم المنزلة بين المنزلتين، لتترك مساحات واسعة لأعداء المغرب كي يصطادوا في الماء العكر. والمؤكد أن الضبابية لا ولن تخدم مواقف المغرب الذي راكم عدة نقاط إيجابية في السنوات الأخيرة، بل تدفع أصدقاء المغرب إلى صحراء التيه الدبلوماسي، لأنه لا أحد سيقبل أن يأكل غيرُه الثوم بفمه! وحتى نتمكن من الردّ المناسب والقوي والفعال على بريتوريا علينا أن نفهم دوافعها ومحفزاتها. وللوصول إلى هذا المبتغى علينا أن نقوم بعملية التفكيك وإعادة البناء، وأن نبتعد عن التجذيف السطحي من خلال دبلوماسية البيانات غير الموقعة، فالدبلوماسية المغربية لها تقاليد عريقة تمتد لقرون، ولا ينبغي العبث بمصداقيتها. والردود الدبلوماسية الرصينة تنبني على الشجاعة والوضوح وعدم التهرّب من المسؤولية، كما ترتكز على دراسات استشرافية وتحليل استراتيجي، وتستعين بالإسقاطات المستقبلية والنماذج الخوارزمية، وتضع فرضيات ومتغيرات تفضي إلى سناريوهات وخطط عملية في الميدان، يتقاطع فيها ما هو دبلوماسي محض بما هو سياسي حزبي، وما هو استخباراتي بما هو قوة ناعمة وجماعات ضغط وتحالفات دولية ومصالح اقتصادية، الخ. وبالعودة إلى سلوك الدبلوماسية الجنوب إفريقية، سنجد أن المواقف السياسية للدول يتحكم فيها في الغالب الأعمّ مُحدّدان اثنان: الأول وهو الأكثر عقلانية يتعلق بالمصالح الاقتصادية والاستراتيجية، وهو المحدد الرئيس الذي تتبناه معظم الدول الديمقراطية. وأما الثاني فيقترن بالاصطفاف الايديولوجي الذي قد يجعل بلداً يضحي بمصالحه من أجل خياراته الدوغمائية؛ وقد تراجع بشكل ملحوظ عدد الدول التي تعتمد هذا المحدد منذ انهيار جدار برلين. وأعتقد أن موقف جنوب إفريقيا تجاه المغرب يندرج ضمن هذا الصنف الأخير لأن المصالح الاقتصادية والأمنية والاستراتيجية لا ترجح كفة مُعاداة المغرب، فالمبادلات التجارية على سبيل المثال بين بريتوريا والرباط تعادل حوالي ستّ مرات حجم المبادلات التجارية مع الجزائر. وعلى المستوى الاستراتيجي هناك مراكز للدراسات الاستراتيجية حتى من داخل جنوب إفريقيا تدعو حكومة بريتوريا إلى تعميق الشراكة والتعاون مع المغرب بناء على مؤشر ديناميكية الاقتصاد المغربي داخل إفريقيا، بالإضافة إلى الجوانب الأمنية وغيرها. ولكن ما ذكرناه لا يعفي المغرب من المسؤولية عمّا آلت إليه الأمور، فمعلوم أن جنوب إفريقيا لم تعترف بالكيان الانفصالي في تندوف طوال فترة رئاسة الزعيم نيلسون مانديلا. وذلك راجع إلى معارضته الشديدة ورفضه القاطع أن يَطعن المغربَ في الظهر بعد كلّ ما قدمته له المملكة من دعم شعبي ورسمي ضد نظام الميز العنصري. ومانديلا ليس من طينة القيادات الجزائرية أمثال بومدين وبن بلة وغيرهما ممن رضعوا الخيانة والغدر وتربوا على اللؤم، فقاموا بعض اليد المغربية التي ساعدتهم في الشدة واحتضنتهم في المحنة. لقد كان مانديلا وفياً للمغرب الذي ساعده ووقف إلى جانبه في كفاحه الطويل ضد الأبارتايد، وله شهادات موثقة بالصوت والصورة في إحدى تجمعاته الخطابية في جنوب إفريقيا سنة 1995، وبحضور ممثلي دول العالم، حيث استفاض في الإشادة والعرفان بدور المغرب الذي كان أول بلد في العالم يزوده بالسلاح ويمده بالمال. ورغم هذه العلاقة المتميزة وهذه الشهادة الموثقة التي لا تقدر بثمن من الزعيم مانديلا، فإن المغرب لم يستثمرها على الأقل لإبقاء جنوب إفريقيا في موقف الحياد من قضيتنا الوطنية المقدسة، وفي تقديري أن ذلك راجع بالأساس إلى تخلي الخارجية المغربية عن ورقة رابحة في معاركها الدبلوماسية وهي القنوات الحزبية التي تربط حزب المؤتمر الوطني الافريقي ببعض الشخصيات السياسية المغربية التي قضى بعضها نحبه ومنهم من لايزال على قيد الحياة. وفي انتظار أن تُقنع بريتوريا بتغيير خِيارها تجاه المغرب، على دبلوماسيتنا أن تركز جهودها على استئصال الورم السرطاني الخبيث من جذوره. ولا جدال في أن انتحال الكيان الانفصالي صفة عضو في المنظمة الإفريقية هو أصل الداء، وهو ما يُخوّله حضور مؤتمرات تخص الدول حصرياً ولا مكان فيها للتنظيمات. يحدث هذا في الاجتماع الذي تحتضنه جنوب إفريقيا على هامش قمة "البريكس"، والذي دُعي له زعيم الانفصاليين ابن بطوش. كما حدث من قبل في تونس بمناسبة مؤتمر تيكاد-8 في مثل هذا الشهر من السنة الماضية. وهناك سوابق مماثلة جرت مع الاتحاد الأوربي وغيره من التجمعات والدول، وقد تناولنا بعضاً منها في كتابات سابقة. ولا ننسى أيضاً أنّ وزيرة خارجية جنوب إفريقيا، السيدة ناليدي باندور، تجشّمت قبل حوالي شهر عناء التنقل إلى موسكو، في تبادل للأدوار مع حليفتها الجزائر، في محاولة يائسة لإقناع الكرِمْلين بتوجيه الدعوة لكيان تندوف لحضور القمة الروسية الإفريقية التي انعقدت في شهر يوليوز المنصرم، ولكنها خابت وخاب مسعاها، وعادت "بِخُفّي تَبّون" حتى لا أقول خُفّي حُنيْن. إنّ النزيف الدبلوماسي لن يتوقف ما لم يتم طرد الكيان الوهمي من الاتحاد الافريقي. وستتكرر هذه المعارك كما حذّرنا من ذلك منذ يوليوز 2016، فمن الغباء أن نكرر نفس الأخطاء وننتظر نتائج مختلفة كما تقول الحكمة المأثورة. لذلك سيبقى من غير المفهوم بعد ستّ سنوات على عودة المغرب إلى بيته الإفريقي، أن تبقى الخارجية مكتوفة الأيدي دون أن تحرك لا المساطر القانونية ولا السياسية لتنفيذ تعليمات العاهل المغربي الذي أكد في رسالته الموجهة للقادة الأفارقة في يوليوز 2016 أن المغرب عاد إلى المنظمة الإفريقية "ليصحح الخطأ التاريخي". وليس هناك من خطأ آخر ينبغي تصحيحه غير إقحام كيان لا تتوفر فيه شروط العضوية. فالاتحاد الإفريقي كما يُعرّف نفسه بنفسه هو تجمع للدول الإفريقية المستقلة وذات السيادة، وليس ناديا للتنظيمات والحركات الانفصالية بغض النظر عن الاعتراف بمغربية الصحراء من عدمه. وهذا التعريف يتنافى جملة وتفصيلاً، نصاً وروحا، منطوقا ومفهوماً مع عضوية تنظيم انفصالي وظيفي يوجد فوق تراب بلد آخر هو الجزائر، وفاقد لكل مقومات السيادة. وختاما لا بدّ أن نشير إلى أنّ الاتحاد الإفريقي سارع هذا الأسبوع إلى تجميد عضوية النيجر، بعد الانقلاب العسكري، إلى حين "استعادة النظام الدستوري"، وهو ما قام به مع دول أخرى عريقة ووازنة مثل مصر سنة 2013، وهذا في حدّ ذاته مدخل آخر لاقتلاع جرثومة لا تملك لا نظاماً دستورياً، ولا حكومة منتخبة ديمقراطياً، ولا تجري انتخابات تعددية حرة ونزيهة، ولا تقبل أي صوت معارض داخلها حتى وإن كان من مؤسسيها مثلما هو الحال مع زعيم "تيار خط الشهيد" المحجوب ولد السالك. فما الذي يمنع خارجيتنا الموقرة من تحريك كلّ هذه المساطر لطرد كيان دخيل ليس بدولة ولا يملك سيادة ولا يعرف تداولاً على "السلطة" من أساسه؟ هذا هو السؤال الذي سيبقى مطروحاً إلى حين..
ساحة

زرع قلب خنزير في جسم إنسان للمرة الثانية في أقل من عامين
أصبح مريض يبلغ 58 عاما هذا الأسبوع ثاني شخص في العالم يُزرع في جسمه قلب خنزير معدل وراثيا، في مثال جديد على مجال بحث نشط للغاية في السنوات الأخيرة. وأجريت عملية مماثلة أولى عام 2022 في المؤسسة نفسها، وهي كليّة الطب بجامعة ميريلاند في الولايات المتحدة.وكتبت الجامعة في بيان الجمعة أن المريض آنذاك، ديفيد بينيت، توفي بعد حوالى شهرين من العملية "بسبب عوامل عدة، بينها سوء حالته الصحية" قبل عملية الزرع.ويمكن أن توفر عمليات زرع الأعضاء الحيوانية في جسم البشر حلاً للنقص المزمن في المتبرعين بالأعضاء. ويوجد حالياً أكثر من مائة ألف أمريكي على قائمة الانتظار لإجراء عملية زرع الأعضاء.وأجريت العملية الجديدة في 20 شتنبر، على لورانس فوسيت، وهو جندي متقاعد يعاني مرضاً خطيراً في القلب من شأنه التسبب بموت حتمي. وقد اعتبر الأطباء أن هذا المريض غير مؤهل للخضوع لعملية زرع قلب بشري، وبالتالي فإن هذا الحل يمثل "الخيار الوحيد" بالنسبة له، بحسب البيان.وقال قبل العملية، بحسب المصدر نفسه "على الأقل الآن بات لدي أمل وفرصة" بالبقاء على قيد الحياة.وقالت زوجته "ليست لدينا أي توقعات سوى بأن نمضي مزيداً من الوقت معاً"، للاستمتاع "بأمور بسيطة مثل الجلوس على الشرفة أمام المنزل وتناول القهوة معاً".وقال الأطباء إن لورانس فوسيت يتنفس حاليا بمفرده، كما أن قلبه الجديد يعمل بشكل جيد من دون مساعدة خارجية.ويتناول المريض علاجات مثبطة للمناعة، بالإضافة إلى "علاج جديد بالأجسام المضادة"، لتجنب رفض العضو المزروع.وتشكل عمليات الزرع من هذا النوع تحدياً لأن الجهاز المناعي للمتلقي يميل إلى التصدي للعضو الغريب. ولهذا السبب يتم تعديل الخنازير وراثياً لتقليل هذا الخطر أيضاً.وفي الآونة الأخيرة، أجريت عمليات زرع كلى من خنازير معدلة وراثيا على مرضى متوفين دماغياً.وأعلن معهد زرع الأعضاء في مستشفى جامعة "ان واي يو لانغون" في نيويورك هذا الشهر أنه نجح في تشغيل كلية خنزير لدى شخص متوفى لفترة شهرين، وهي مدة قياسية.
صحة

نشاط بسيط يخفف التوتر دون الرياضة أو التأمل!
عندما نفكر في أفضل الطرق لتقليل التوتر، قد نميل لأنشطة مثل الرياضة أو التأمل. ولكن، على الرغم من أن هذه المساعي تنجح بالتأكيد مع بعض الأشخاص، إلا أنها ليست الأساليب الوحيدة التي يمكنك استخدامها لتقليل التوتر. وأظهر الباحثون أن التلوين يعد وسيلة سهلة لتقليل القلق والإرهاق، خاصة عندما يقترن بممارسات اليقظة الذهنية - وهي ممارسة متعمدة تتمثل في إيلاء اهتمام وثيق لما يحدث في اللحظة الحالية، دون إصدار أحكام بشأن أي أفكار أو عواطف أو انحرافات تحدث. ويستخدم بعض الأشخاص تقنيات التأمل أثناء اليقظة الذهنية لمساعدتهم على التركيز. ويمكن أن تعمل عملية التلوين أيضا بطريقة مماثلة من خلال مساعدة الأشخاص على التركيز على الحاضر. لذا، أجرى الباحثون سلسلة من الدراسات لمعرفة ما إذا كان التلوين يمكن أن يحسن صحة الناس. وجرى التحقق من تأثير التلوين المقترن باليقظة الذهنية على صحة طلاب الجامعة، مع تقسيم 72 مشاركا إلى مجموعتين: تلقت إحدى المجموعات صفحة ينبغي تلوينها مع إخبارها بكيفية ممارسة اليقظة الذهنية أثناء التلوين. وتضمنت التعليمات إرشادات حول كيفية ارخاء أجسادهم، وتركيز انتباههم على المهمة والإحساس بالتلوين، وماذا يفعلون إذا وجدوا أن عقولهم شاردة. وأبلغت المجموعة التي تلقت تعليمات اليقظة الذهنية عن شعورها بقدر أقل من القلق وزيادة التركيز بعد التلوين. ومع ذلك، لم يحب بعض الأشخاص الحصول على تعليمات أثناء التلوين، ما قلل من فوائد التلوين الذهني. كما درس الباحثون التلوين الواعي مقابل نوع معين من ممارسة التأمل يسمى تأمل المحبة واللطف. عادة ما يتم استخدامه أثناء التأمل فقط، وهذا يساعد على تنمية الخير من خلال التركيز على إرسال التمنيات أو الأفكار الطيبة لنفسك وللآخرين، وقد ثبت أنه يحسن الرفاهية ويقلل التوتر. وأظهرت النتائج أن التلوين والتأمل بلطف ساعد الناس على أن يكونوا أكثر وعيا وأقل قلقا. وتظهر الأبحاث أن التلوين يمكن أن يكون وسيلة رائعة للاسترخاء والشعور بالتحسن - خاصة عندما يقترن باليقظة الذهنية. وقد يكون هذا بسبب أن اليقظة الذهنية تذكر الناس بالبقاء حاضرين في اللحظة الحالية والتغلب على المشاعر والأفكار التي تسبب لهم التوتر. وإذا لم يكن التلوين هو الشيء المفضل لديك، فقد أظهرت الأبحاث أنه يمكن استخدام اليقظة الذهنية إلى جانب مجموعة من الأنشطة الأخرى. على سبيل المثال، يمكن أن يساعد الرسم الأشخاص على إدارة قلقهم، كما هو الحال مع الحياكة. حتى القيام بالأعمال المنزلية البسيطة مثل غسل الأطباق يمكن أن يكون فعالا. ويمكن أن يساعد المشي أيضا في تقليل التوتر. التقرير من إعداد مايكل مانتزيوس، أستاذ علم النفس التطبيقي والتجريبي، وكييرياكي جيانو، محاضر في علم النفس التطبيقي، في جامعة مدينة برمنغهام. المصدر: ساينس ألرت
صحة

فوائد بذور الكمون.. لا تحصى لصحة جسمك
تتمتع بذور الكمون بتاريخ طويل من الاستخدام في الطهي والطب، ما يجعلها من المكونات الأساسية في العديد من المأكولات المختلفة. وإلى جانب أهميتها في المطبخ، تقدم بذور الكمون مجموعة من الفوائد الغذائية والصحية التي جذبت الانتباه مؤخراً.القيمة الغذائية بذور الكمون هي قوة غذائية، حيث تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، وهي مصدر ممتاز للحديد، كما تحتوي بذور الكمون أيضا على الألياف والفيتامينات الأساسية مثل فيتامين C وفيتامين E، بالإضافة إلى المعادن مثل الكالسيوم والمغنيسيوم. الفوائد الصحية تشير الأبحاث إلى أن بذور الكمون قد توفر مجموعة من الفوائد الصحية، بما في ذلك: - المساعدة على خسارة الوزن: تشير بعض الدراسات إلى أن بذور الكمون قد تساعد في إنقاص الوزن وإدارته عن طريق تعزيز عملية التمثيل الغذائي وتقليل الشهية. - دعم جهاز المناعة: تحتوي بذور الكمون على الفيتامينات والمعادن التي يمكن أن تساهم في تقوية جهاز المناعة، ما يساعد الجسم على مقاومة الالتهابات والأمراض. - المساعدة في عملية الهضم: يمكن أن تساعد بذور الكمون في تخفيف الانتفاخ وعسر الهضم والغازات. - خصائص مضادات الأكسدة: تساهم مضادات الأكسدة الموجودة في بذور الكمون، مثل مركبات الفلافونويد والمركبات الفينولية، في قدرتها على مكافحة الإجهاد التأكسدي ودعم الصحة العامة. - التأثيرات المضادة للالتهابات: تحتوي بذور الكمون على مركبات ذات خصائص مضادة للالتهابات قد توفر الراحة من الحالات المرتبطة بالالتهاب. - خفض مستوى الكوليسترول: وجدت دراسة سابقة أن تناول 3 غرامات من مسحوق الكمون يوميا يؤدي إلى انخفاض مستويات الكوليسترول الكلي، وانخفاض البروتين الدهني منخفض الكثافة، أو الكوليسترول "الضار"، والدهون الثلاثية. الآثار الجانبية المحتملة تعتبر بذور الكمون آمنة بشكل عام للاستهلاك بكميات معتدلة. ومع ذلك، قد يعاني بعض الأفراد من الحساسية تجاه الكمون. إذ إن الاستهلاك المفرط قد يؤدي إلى إزعاج في الجهاز الهضمي. كما يجب على النساء الحوامل استشارة أخصائي الرعاية الصحية قبل استخدام بذور الكمون لأنها قد تؤثر على الرحم. نصائح للاستخدام يمكن إضافة بذور الكمون إلى العديد من الأطباق، مثل السلطات والشوربات والمأكولات البحرية واللحوم والخضروات. كما يمكن تناولها على شكل شاي ساخن أو إضافتها إلى العصائر أو الوجبات الخفيفة. وبشكل عام، يوصى بتناول بذور الكمون بكميات معتدلة، أي حوالي ملعقة صغيرة يوميا. المصدر : العين الاخبارية
صحة

تعرف على الاسباب الصحية لانتفاخ تحت العين وطرق علاجه الطبية والطبيعية
انتفاخ تحت العين من الأمور الشائعة التي تظهر على كثير من الأشخاص، وخاصة مع التقدم في العمر، وقد يحدث هذا الانتفاخ لأسباب صحية أو لأسباب تتعلق بالحياة اليومية، ولهذا من خلال التقرير التالي نستعرض أهم أسباب انتفاخ تحت العين وطرق العلاج. أسباب انتفاخ تحت العين: اضطرابات النوم: تعتبر اضطرابات النوم أو النوم لفترة غير كافية من الأسباب التي ينتج عنها انتفاخ تحت العين، بالإضافة إلى ظهور الهالات السوداء واحمرار العين، والجدير بالذكر أن قلة النوم تتسبب في ضعف العضلات الموجودة حول العين وفقد الكولاجين الموجود في الجلد في هذه المنطقة. التدخين: من أكثر العوامل التي تتسبب في انتفاخ تحت العين هو التدخين، حيث أنه يتسبب في تهيج العيون وسيلان الدموع، بالإضافة إلى ذلك إن التواجد لأوقات طويلة في أماكن بها مدخنين يتسبب أيضًا في الانتفاخ، ولهذا ينصح بالاقلاع عن التدخين والابتعاد عن الأماكن التي يتواجد بها المدخنين. الإكثار من تناول الملح: إدراج الملح في النظام الغذائي يؤثر على الصحة ويتسبب في انتفاخ الوجه أو الجسم وبالتالي يتسبب في انتفاخ تحت العين أيضًا، والجدير بالذكر أن جمعية القلب الأمريكية أوصت بتناول حوالي 1500 مللي جرام من الملح يوميًا مع عدم زيادة هذه الكمية. الحساسية: وفق ما أشار إليه موقع "webteb" فإن الحساسية واحدة من الأمراض التي تتسبب في انتفاخ تحت العين، إلى جانب حكة العين وسيلان الدموع، وبالأخص حساسية الأنف أو الحساسية نتيجة التعرض للدخان والأتربة وحبوب اللقاح والعطور والمواد الكيميائية. إصابات العين: عند تعرض العين لحادث أو خدش في المنطقة المحيطة بها يؤثر عليها وتصاب بالتورم والانتفاخ الذي يظهر بوضوح، حيث يُعد الجلد في منطقة حول العين رقيق وتصاب بشكل سريع. التهابات العين: التهابات العين تتسبب في الإصابة بالانتفاخ تحت العين، ومن أنواع الالتهابات التي تصاب بها العين: - التهاب الملتحمة الناتج عن العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو نتيجة التعرض للمواد الكيميائية. - التهاب الغدد الدمعية أو بصيلات الرموش، وتحدث نتيجة عدوى يصاحبها الصديد والتورم والانتفاخ تحت العين. - انسداد القناة الدمعية التي تؤدي إلى تجمع السوائل في العين ويحدث بسبب الإصابة بعدوى أو إصابة العين مما يؤدي إلى انتفاخ تحت العين، وقد يصاحبها بعض الأعراض مثل احمرار العين وسيلان الدموع والشعور بالألم وقد يوجد مخاط أو صديد بالعين. الإصابة ببعض الأمراض: يوجد بعض الأمراض التي يمكنها أن تتسبب في الإصابة بانتفاخ تحت العين، ومنها قصور أو فرط نشاط الغدة الدرقية، والتهاب الجيوب الأنفية، أو مرض جريفز، كما أنه قد ينتج بسبب العوامل الوراثية. علاج انتفاخ تحت العين: عند وجود إنتفاخ تحت العين أو تورم لفترة طويلة دون أن يزول من تلقاء نفسه، فعليك بالتوجه للطبيب للتشخيص والتعرف على السبب للإصابة به، حتى يتم وصف العلاج المناسب مثل: الأدوية المضادة للحساسية. أنواع من القطرات المضادة للبكتيريا. قطرات العين الستيرويدية. المضادات الحيوية. علاج الانتفاخ تحت العين طبيعيًا: - كمادات أكياس الشاي المثلجة يمكنها أن تعمل على تهدئة الانتفاخ والتورم تحت العين، كما أنها تعمل على التخفيف من الهالات السوداء. - الحرص على النوم الجيد لفترة لا تقل عن 7 أو 8 ساعات يوميًا وتجنب السهر. - النوم على الوسائد المرتفعة التي تقلل من تجمع السوائل حول العين. - شرب الماء بكميات مناسبة طوال اليوم بما لا يقل عن 8 أكواب ماء. - استخدام واقي الشمس عند الخروج بالنهار للحماية من الأشعة الفوق بنفسجية. - الحرص على ترطيب منطقة حول العين بالكريم المخصص لها. المصدر : العين الاخبارية
صحة

تعرف على فوائد ورق الزيتون واستخداماته الطبية
تناول الزيتون مهم جدًا للصحة، وهذا لأنه يحتوي على الكثير من الفوائد المهمة، ولكن هل تعلم أن ورق الزيتون يستخدم في الطب البديل للوقاية من العديد من الأمراض المختلفة، حيث إنه مفيد للقلب وللريجيم إلى جانب تحسين البشرة، ويمكنك من خلال هذا التقرير التعرف على فوائد ورق الزيتون واستخداماته. استخدامات ورق الزيتون الطبية: - ورق الزيتون له العديد من الاستخدامات الطبية، حيث إنه يساعد على علاج العديد من الأمراض والوقاية من الإصابة بها. - يستخدم لتنظيم مستويات السكر بالدم، وهذا لأنه لديه القدرة على تحفيز انتاج الإنسولين، وبالتالي الوقاية من مرض السكري أو السيطرة عليه. - يستخدم ورق الزيتون لتحسين وظائف الدماغ، وبالتالي الوقاية من مرض الزهايمر. - من فوائد مغلي ورق الزيتون أنه يساعد على تحسين عمليات الهضم حيث أنه يعيد توازن بكتيريا الأمعاء، والتخلص من الإمساك والانتفاخ والغازات. - مضادات الأكسدة في ورق الزيتون تساعد على تعزيز الجهاز المناعي وهذا بدوره يقي من الأمراض الفيروسية. فوائد ورق الزيتون للكلى: ورق الزيتون يعتبر مدر جيد للبول وهذا بدوره يعزز صحة الكلى ويساعد على التخلص من السموم، كما أنه يساعد على التقليل من نسبة الإصابة بالتهاب المسالك البولية والتخلص من الحصوات التي تصيب الكلى، وهذا يكون من خلال تناول كوب على الريق يوميًا. فوائد ورق الزيتون للتنحيف: وفق الدراسات المختلفة التي أجريت على فوائد أوراق الزيتون للصحة، فقد أشار موقع "webmd" إلى أنه يساعد على التخلص من الوزن الزائد، وهذا لأن أوراق الزيتون تحتوي على مادة الأولروباين والتي تساعد على تنظيف الدم من السموم ومقاومة الكوليسترول السيء في الجسم ومنع تراكم الدهون. فوائد ورق الزيتون للبشرة: - استخدام أوراق الزيتون له العديد من الفوائد الرائعة للبشرة، حيث أنه يساعد على تفتيحها والتخلص من البقع الداكنة والتصبغات التي توجد عليها. - التقليل من الحبوب والبثور وحب الشباب الذي يوجد على البشرة وترطيبها، بالإضافة إلى التقليل من المشكلات الجلدية المختلفة. - ورق الزيتون يحتوي على مضادات الأكسدة التي بدورها تقلل من ظهور الخطوط الرفيعة والتجاعيد التي تظهر على البشرة مع التقدم في السن. فوائد أوراق الزيتون للقلب: ورق الزيتون وفق ما أشارت إليه الأبحاث يساعد على التقليل من الكوليسترول الضار، وهذا يؤدي إلى زيادة تدفق الدم وبالتالي التقليل من ضغط الدم المرتفع، مما يقلل من فرصة الإصابة بأمراض القلب. بالإضافة إلى أن ورق الزيتون يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي القلب من التلف الناتج عن التأكسد، كما أنه يساعد على تنظيم ضربات القلب. المصدر : العين الاخبارية
صحة

طبيبة توضح الطريقة الصحيحة لخفض درجة حرارة الطفل
وفقا للدكتورة يوليانا شاباتورا أخصائية طب الأطفال، في حالة ارتفاع درجة حرارة الطفل إلى 38.5 درجة مئوية وأعلى يجب خلع ملابسه وترك جواربه فقط وإعطائه الماء. وتقول في حديث لـ Gazeta.Ru: "إذا أظهر مقياس الحرارة تجاوز حرارة الطفل 38.5 درجة مئوية، ينصح بإعطاء الطفل باراسيتامول بالجرعة المناسبة لعمره، بمعدل 10- 15 ملغم لكل كيلوغرام من وزنه، مرة واحدة. أو الإيبوبروفين 5 - 10 ملغم لكل كلغم، مرة واحدة. وإذا لوحظ أن يدي الطفل وقدميه أصبحت باردة وظهرت شبكة الأوعية الدموية في جسمه، فيجب إضافة دواء مضاد للتشنج إلى الباراسيتامول أو الإيبوبروفين بحسب التعليمات". ووفقا لها، يمكن استبدال الدواء الأول إذا لم يعط النتائج المطلوبة. وبعد أن تصبح يدي الطفل وقدميه دافئة يمكن استخدام طرق التبريد الفيزيائية: فرك جسم الطفل بمنشفة مبللة بالماء. وتقول: "إذا لم يلاحظ انخفاض درجة حرارة الطفل بالوسائل المذكورة أعلاه، فيجب استدعاء سيارة الإسعاف". المصدر: Gazeta.Ru
صحة

يوم واحد فقط من الوجبات السريعة يضعف مناعتك
قد يحاول البعض التحايل على أنفسهم وتناول الكثير من الوجبات السريعة في يوم واحد فقط، اعتقاداً منهم أن ذلك لن يضر. غير أن باحثين ألمان توصلوا إلى أن تناول الوجبات السريعة ليوم واحد فقط، يضعف جهاز المناعة. فكيف يحدث ذلك؟ يتضمن نمط الحياة الصحي عدة أمور، من بينها ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي متوازن. هذا النظام الغذائي يجب أن لا يقتصر على منتجات الوجبات السريعة، مثل البيتزا أو البطاطس المقلية أو البرغر. ربما يدرك معظم الناس أنه يجب عليهم الابتعاد عن تناول الكثير من الأطعمة الدهنية أو المعالجة بشكل كبير. ولذلك هناك عادة فحواها أن هناك يوما واحدا فقط يأكلون فيه طعاما غير صحي. ولكن دراسة حديثة أظهرت أنخطأ ذلك. الدراسة الحديثة التي أجراها مستشفى جامعة هامبورغ إيبندورف، والتي كشفت نتائجها الآن، أظهرت أنه حتى يوم واحد من تناول الوجبات السريعة يمكن أن يكون كافياً للإضرار بالصحة ويضعف جهاز المناعة، كما نقل موقع مجلة "فوكوس" الألمانية. "أيام الغش" في النظام الغذائي تدمر مناعتك! وفي الدراسة، التي نشرت نتائجها في مجلة "Nature Immunology"، وجد الباحثون - من خلال الاختبارات التي أجريت على الفئران في المختبر، وبعد ذلك على البشر- أن اتباع نظام غذائي غني بالدهون يمكن أن تكون له عواقب على جهاز المناعة في الجسم. وبحسب ما جاء في موقع مجلة "فوكوس" الألمانية: "لقد طلب الفريق، تحت إشراف نيكولا غاغلياني، من المشاركين تناول نظام غذائي غني بالألياف لمدة خمسة أيام. ثم تناولوا نظاما غذائيا غنيا بالدهون ومنخفض الألياف لمدة خمسة أيام أخرى". وبسبب قلة تناول الألياف وارتفاع نسبة الدهون، فإن الخلايا المهمة في الجهاز المناعي تقلل من عملها خلال فترة زمنية قصيرة جدا. ووفقا للدراسة، فإن هذا يؤدي إلى ارتفاع خطر الإصابة بالعدوى. الأطعمة كثيرة الدهون غالبا ما تؤدي إلى مشاكل في المعدة. بيد أن الخبر الجيد هو أن التأثيرات على الجهاز المناعي كانت مؤقتة فقط. وفي حالة تم استهلاك المزيد من الألياف مرة أخرى، تتعافى الخلايا. "في دراستنا، تمكنا من إظهار مدى تزامن سلوكنا الغذائي مع ردود أفعالنا المناعية، وكيف أن التحول إلى الإفراط في تناول الطعام على المدى القصير يؤدي إلى ضعف سريع في جهاز المناعة"، كما يوضح المشرف على الدراسة غاغلياني. وخلص الباحثون إلى أن ما يسمى بـ "أيام الغش"، أي عندما يتم استهلاك الكثير من الوجبات السريعة في يوم واحد، يمكن أن تكون له عواقب صحية. وسلطت البيانات الضوء على مدى سرعة وعمق تأثير خياراتنا الغذائية اليومية على صحتنا. المصدر: DW
صحة

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور
الأكثر قراءة

ساحة

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الاثنين 25 سبتمبر 2023
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة