وكالة الأدوية الأوروبية توافق على استخدام لقاح موديرنا الأمريكي

حرر بتاريخ من طرف

وافقت وكالة الأدوية الأوروبية الاربعاء على البدء في استخدام لقاح شركة موديرنا الأمريكية المضاد لفيروس كورونا، في ثاني قرار للاتحاد الأوروبي يتعلق بترخيص لقاح للفيروس.

وكانت الوكالة قد قدمت موعد اجتماع لجنة المنتجات الطبية للاستخدام البشري الذي كان مقررا في 12 يناير، للإسراع في توسيع حملات التلقيح أوروبيا، وسط انتقادات وجهت لهذه الحملات خاصة في فرنسا وألمانيا أيضا نتيجة بطئها.

وأجازت وكالة الأدوية الأوروبية في 21 ديسمبر لقاح “فايزر-بايونتيك” الذي حصل على الضوء الأخضر من المفوضية الأوروبية والذي ما زال اللقاح الوحيد المصرح به في أوروبا.

وحصل هذا اللقاح في 18 ديسمبر على موافقة طارئة من الإدارة الأمريكية للأغذية والعقاقير (إف دي إيه) بعد أسبوع من الموافقة على لقاح فايزر-بايونتيك. وحذت كندا حذو الولايات المتحدة في 23  ديسمبر.

وتلقت كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي المنتخبة أولى الجرعتين من لقاح موديرنا في نهاية ديسمبر داعية جميع مواطنيها إلى تلقي اللقاح أيضا.

20 درجة مئوية تحت الصفر

يتميز لقاح موديرنا بسهولة التخزين عند 20 درجة مئوية تحت الصفر خلافا للقاح فايزر-بايونتيك الذي لا يمكن تخزينه على المدى الطويل إلا بدرجة حرارة متدنية جدا تصل إلى 70 درجة تحت الصفر، ما أجبر المجموعة على تطوير حاويات خاصة لعملية نقله. وأظهر اللقاحان معدلات فعالية مماثلة، وفقا لمختبراتهما، تبلغ 95 في المئة (فايزر) و94,1 في المئة (موديرنا).

وعلى الرغم من إطلاق حملات التطعيم في 27 ديسمبر في العديد من البلدان الأوروبية بلقاح فايزر-بايونتيك، فإن هذه الحملات تتقدم بشكل أبطأ من الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل.

وتجد وكالة الأدوية الأوروبية نفسها تحت ضغط الحكومات والرأي العام في القارة العجوز. ودفعت زيادة عدد الإصابات ببعض الدول إلى تمديد قيودها مثل ألمانيا والدانمارك، كما أثارت حملات التطعيم في بعض الدول انتقادات، كما هي الحال في فرنسا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة