هذه هي الخسائر التي ستتكبدها إسبانيا بعدما أقصاها المغرب من عملية “مرحبا”

حرر بتاريخ من طرف

كشفت صحيفة “إلموندو” الإسبانية عن حجم الخسائر التي ستتكبدها مدريد بعد قرار السلطات المغربية، استثناء الموانئ الإسبانية من عملية “مرحبا 2021”.

وأكدت الصحيفة في تقرير لها، أن إسبانيا ستفقد ما يزيد عن الـ500 مليون يورو جراء هذا القرار، مشيرة إلى أن ذلك شكل ضربة قوية للموانئ والشركات الإسبانية الواقعة في الجزيرة الخضراء.

وفق مصادر إعلامية إسبانية، فإن استثناء إسبانيا من عملية العبور لسنتين متتاليتين سيؤدي لـ”كارثة اقتصادية”، مضيفة أن الشركات الإسبانية ستضيع على نفسها مئات الملايين، مع توقعات بمضاعفة عدد المواطنين المغاربة الراغبين في زيارة موطنهم، بعدما لم يتمكنوا من ذلك منذ 2019.

من جهتها، أكدت صحيفة “إلكونفدنشيال” أن القرار المغربي سيفقد وكالات السفر وشركات المواد الغذائية في منطقة ميناء سبتة، ما يناهز الـ50 في المائة من إجمالي دخلها السنوي، مضيفة أن الأرباح التي خلفها عبور المغاربة من المعبر بلغت حوالي من 1.2 مليون يورو تم جمعها فقط من ضرائب الموانئ، إضافة للأرباح المرتبطة بالمحلات التجارية و الفنادق والمطاعم ودور الإيواء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة