نزار بركة يسلم الرئيس الموريتاني رسالة خطية من الملك محمد السادس

حرر بتاريخ من طرف

وجه الملك محمد السادس رسالة للرئيس الموريتاني، محمد عبد العزيز، رسالة خطية نقلها له مبعوث الملك الأمين العام لحزب الإستقلال، نزار البركة، صباح اليوم الإثنين.

وأفاد الأمين العام لحزب الإستقلال نزار البركة في تصريح صحافي للوكالة الموريتانية للأنباء، في أعقاب الإستقبال الرسمي الذي خصه به الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز “حظيت بشرف استقبالي من طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز حاملا رسالة من جلالة الملك محمد السادس الي اخيه فخامة الرئيس”.

واضاف نزار البركة “هذه الخطوة تؤكد متانة العلاقات الثنائية التي تجمع بين البلدين الشقيقين والمرتكزة على الروابط التاريخية والأسرية والعلاقات الكبيرة التي تجمعهما، خصوصا ان هنالك ارادة قوية من طرف جلالة الملك محمد السادس ومن طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز من أجل العمل على تقوية هذه العلاقات وتطوير التعاون بين البلدين وانتقاله الي شراكة استراتيجية تعود بالنفع على الشعبين الشقيقين وكذلك العمل على تنويع وتوسيع مجالات التعاون الثنائي وتعبئة كل الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين والثقافيين والسياسيين من أجل تحقيق الهدف المنشود الا وهو تحقيق نمو وصعود مشترك وتقوية وتحقيق الاندماج المغاربي الذي نصبو اليه جميعا انطلاقا من ذلك”.

وأردف “بصفتي امينا عاما لحزب الاستقلال فنحن منخرطون كل الانخراط في هذا التوجه وسنعمل مع اخواننا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية من أجل تطوير العلاقات الثنائية التي تجمعنا و تحويل هذه العلاقات الي شراكة استراتيجية تخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين وبلورة مشروع مشترك بينهما “.

وتندرج رسالة الملك محمد السادس للرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، في إطار التواصل الدائم بين قيادتي البلدين وسعيهما المشترك لتعزيز أواصر التعاون وإستشراق آفاق أكبر للشراكة التي تربطهما على مستويات عدة.

حري بالذكر أن الأمير مولاي رشيد، قد إستقبل الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية وزير الثقافة والصناعة التقليدية سيدي محمد ولد محم، يوم الثلاثاء الماضي، وسلمه سالة موجهة من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز للملك محمد السادس

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة