مقتل حكم أثناء إدارته لمباراة في السلفادور

حرر بتاريخ من طرف

أدان الاتحاد السلفادوري لكرة القدم مقتل حكم تعرض لهجوم عنيف، أثناء إدارته لمباراة، نهاية الأسبوع الماضي في العاصمة سان سلفادور.

وقال الاتحاد السلفادوري لكرة القدم، في بيان، الاثنين 13 يونيو 2022، إنه “يدين ويرفض الاعتداء الجسدي” على الحكم خوسيه أرنولدو أمايا، البالغ 63 سنة، من قبل “الذين يدّعون أنهم جماهير ولاعبون خلال المباراة التي أدارها في ملعب تولوكا في سان سلفادور”.

وتعرض أمايا، العضو في الاتحاد الوطني لحكام كرة القدم في السلفادور، لاعتداء عنيف قبل نقله إلى المستشفى، حيث توفي متأثرا بجروحه.

ولم تحدد الشرطة بعد تفاصيل ما حدث، ولا زالت تبحث عن الجناة.

وعمل أمايا كحكم على مدى 20 سنة في مباريات البلدات والمدارس ودوري الهواة في البلد الواقع في أمريكا الوسطى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة