مزارع يذبح شقيقه ويتحسّر على إفلات آخرين من بطشه

حرر بتاريخ من طرف

أظهر فلاح، يبلغ من العمر 62 سنة، اعتقله الدرك، بحر الأسبوع المنصرم، بعدما ذبح شقيقه وحاول قتل آخر، ندمه على عدم قتل المزيد من خصومه الذين قال إنهم كانوا يخططون للاستيلاء على أرضه الفلاحية الكائنة بدوار “لمكيربة” قيادة “زيرارة” إقليم سيدي قاسم.
 
وبحسب يومية “المساء” التي أوردت الخبر، فإن عناصر المركز الترابي التابع للقيادة الجهوية للدرك بسيدي قاسم لم تجد أدنى صعوبة في الكشف عن ملابسات جريمة القتل التي راح ضحيتها “د. م”، 53 سنة، وكذلك محاولة إزهاق روح مواطن مغربي يحمل الجنسية الفرنسية بعدما وجه إليه ما يزيد عن 10 طعنات في مختلف أنحاء جسده مباشرة بعد ترجل هذا الأخير من سيارته أمام مقهى بمدينة سيدي قاسم، قبل أن يتدخل بعض المارة لإنقاذه وشل حركة الجاني.

وبدا سعيد، الذي وضع رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي، هادئا وهو يروي بالتدقيق ما خططه له، وكان من اللافت تماسكه وعدم ندمه على ما قام به من جرائم، وتمكن من شرح كامل تفاصيلها بكل تلقائية ومن دون أن يرف له جفن. 

وأكد المتهم في تصريحاته وفق اليومية أنه كان ينوي ارتكاب مجزرة بالدوار المذكور ويقوم بالإجهاز على من وصفهم بالخائنين بواسطة بندقية لم يفلح في شرائها من ضواحي تطوان بعدما ارتاب البائع في أمره وظن أنه ينتمي إلى سلك الشرطة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة