مديرية الضرائب تلاحق المتهربين من أداء “لافينييت”

حرر بتاريخ من طرف

تتجه المديرية العامة للضرائب بالمغرب إلى اتخاذ إجراءات ضد المتهربين من أداء ضريبة السيارات “لافينيت” برسم السنة الجارية، إذ هددت بعرقلة بيع سياراتهم عبر مصالح وزارة التجهيز والنقل.

ولجأت المديرية التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية إلى إعداد قائمة شاملة بأسماء من وصفتهم بـ”المخلين بواجبهم”، ولمحت إلى إمكانية تسجيل تعرض عند بيع سياراتهم إزاء مصالح تسجيل السيارات التابعة لوزارة التجهيز والنقل.

وأعلنت المديرية العامة للضرائب، عن إطلاق نداء موجه إلى أصحاب السيارات للمبادرة بأداء الضريبة الخصوصية السنوية على المركبات، والمسماة “TSAV”، برسم سنة 2018.

وبسبب تهرب الكثيرين من أداء هذه الضريبة، قررت المديرية خوض حملة واسعة تدعو من خلالها مالكي المركبات الذين لم يقوموا بتسديد الضريبة الخصوصية السنوية على المركبات بعد إلى تسوية وضعيتهم الضريبية.

ودعت المديرية المعنيين إلى أن يقوموا بأداء ضريبتهم في أقرب وقت ممكن من خلال نظام الدفع متعدد القنوات المتاح لهم على مستوى البنوك ومقدمي الخدمات.

وتؤدى هذه الضريبة الخاصة بالسيارات بالمغرب بداية كل شهر يناير، ويكون 31 يناير آخر أجل لأدائها لدى الوكالات البنكية المختلفة؛ وتمتد فترة فرضها من فاتح ینایر إلى 31 دجنبر من كل سنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة