كورونا يعود إلى موريتانيا بعد إعادة فتح المساجد والأسواق والمطاعم

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت موريتانيا، يوم أمس الأربعاء 13 ماي الجاري، عن تسجيلها حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، وذلك بعدما كانت قد أعلنت خلوها من الفيروس، في بداية شهر أبريل الماضي.

وكانت موريتانيا قد خففت قبل أسبوعين، الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال السماح بصلاة الجمعة، مع فتح الأسواق والمطاعم.

وحسب وسائل إعلام موريتانية، فإنه تم تسجيل 6 إصابات جديدة في العاصمة الموريتانية نواكشوط، وفق ما أكد مدير الصحة العمومية في وزارة الصحة سيدي ولد الزحاف، متحدثا عن بؤرة محلية للفيروس.

العدوى المحلية الجديدة لكورونا في موريتانيا، تم تشخيصها، بعدما كانت البلاد قد أعلنت أمس عن تسجيل أول إصابة بعد قرابة الأسبوعين من إعلان موريتاينا بلدا خاليا من الفيروس، وهي الإصابة التي تم تشخيصها لرجل مسن خرجت نتائج تحاليله بعد وفاته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة