فيروس كورونا.. المغرب يشتري كل مخزون علاج الملاريا من مختبر فرنسي

حرر بتاريخ من طرف

قامت الحكومة المغربية بشراء مخزون العقار نيفاكين، وهو دواء مضاد للملاريا تنتجه مجموعة سانوفي الفرنسية، وذلك بعدما أظهرت الاختبارات الأولى التي أجريت بالكلوروكين على مرضى مصابين بفيروس كورونا بأن هذه الأدوية واعدة للغاية وفق ما ذكره موقع le360.

ويمكن أن يكون عقار بلاكونيل (وهو عقار مكون من جزيئات هيدروكسى كلوروكين) الذي يستعمل في علاج أمراض المناعة الذاتية مثل القراض أو التهاب المفاصل، علاجا ضد فيروس كورونا.

ووفقا لدراسة أجريت على 24 مريضا بالفيروس، بمبادرة من البروفيسور ديدييه راوولت، مدير معهد المستشفى الجامعي بمرسيليا، فإن الفيروس اختفى في ثلاثة أرباع الأشخاص المعالجين بعد ستة أيام من بدء تناول بلاكونيل.

وفي الوقت الذي مازالت الأبحاث في مرحلة الاختبار، يبدو أن الحكومة المغربية مقتنعة بفعالية هذا العقار. وبحسب راديو فرنسا الدولي، فقد اشترت وزارة الصحة من شركة سانوفي الفرنسية كامل مخزون عقار نيفاكين، وهو دواء يحتوي على الكلوروكين ويتم إنتاجه في مصانعها في الدار البيضاء.

المغرب قدم طلبية جديدة من هذا الدواء، وفق المصدر نفسه.

ونقل راديو فرنسا الدولي ما أكده رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في تدوينة على تويتر، أن كل المصابين بفيروس كورونا سيعالجون بعقار بلاكونيل.

يشار إلى أن عقار نيفاكين الذي اشتراه المغرب كان موجها للتصدير إلى دول إفريقيا جنوب الصحراء. وقد أكدت شركة سانوفي في اتصال مع راديو فرنسا الدولي أنها ستواصل إنتاج وتصدير عقار آخر ضد الملاريا. ويتعلق الأمر بعقار ASAQ الذي يحتوي على أرتيميسينين الذي يباع في حوالي ثلاثين دولة أفريقية، والذي لا يخشى نقص مخزونه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة