عامل إقليم تازة يحقق في اختلالات تجزئة سكنية في ملكية “شخصية نافذة”

حرر بتاريخ من طرف

شكل عامل إقليم تازة لجنة تحقيق مختلطة للنظر في شكايات جمعيات للمجتمع المدني حول اختلالات اتهمت “شخصية نافذة” بارتكابها في تشييد تجزئة سكنية في ملكيتها.

وأشارت مصادر محلية إلى أن اللجنة باشرت عملها يوم الخميس الماضي، حيث حلت بالجماعة وزارت التجزئة المعنية بالشكاية. كما زارت مقلعا وصف بالعشوائي قدم على أنه استخدم في تزويد التجزئة بالمواد الأولية للبناء، دون أن تحظى هذه المواد بأي تحاليل مخبرية تؤكد سلامتها وصلاحيتها في أشغال البناء.

وكشفت المصادر بأن تجزئة في نفس المنطقة سبق وأن شهدت اختلالات في ربطها بقنوات الصرف الصحي، مما أدى إلى فيضانات مياه عادمة في الأراضي المجاورة. وعمدت الجماعة، في دورة استثنائية، إلى اتخاذ قرار ربط التجزئة بشبكة الواد الحار، لكن هذا الربط تم من ميزانية الجماعة، تضيف المصادر.

وتحدثت شكاية فعاليات جمعوية بالمنطقة إن هذه التجزئة الجديدة تهددها الفيضانات، حيث يجري إحداثها، بحسب الشكاية، في ملتقى واد لمصابن وواد المالح. وتطرقت إلى أن تكسية التجزئة يتم من مقلع قام دون رخصة أو تحاليل مخبرية اللازمة لإثبات مدى ملاءمتها لدفتر تحملات أشغال تهيئة هذه التجزئة. ودعت إلى التدخل العاجل قصد الوقوف بعين المكان أو إيفاد لجنة مختصة قصد الحفاظ على تطبيق القانون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة