شركات عُمانية تبحث فرص الشراكة والاستثمار بالمغرب

حرر بتاريخ من طرف

تبدأ بالدار البيضاء في المغرب يوم الثلاثاء المقبل اللقاءات الثنائية التي تجمع بين الشركات العُمانية ونظيرتها من الشركات المغربية تهدف إلى زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية، اليوم السبت، بأن اللقاءات المزمعة بين الشركات ونظيرتها بمملكة المغرب من تنظيم الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (اثراء) وتستمر ثلاثة أيام.

وأضافت أن تشمل الشركات المشاركة من السلطنة قطاعات البتروكيماويات والبلاستيك والرخام والأغذية والمشروبات والصناعات الجلدية وقطاع البناء والتشييد.

وأوضحت المديرة العامة للاستثمار والصادرات في (إثراء)، أن هذه اللقاءات تأتي استمرارًا لجهود الهيئة في تنمية الصادرات العُمانية غير النفطية في الأسواق الواعدة وتعد المملكة المغربية واحدة منها.

وأشارت نسيمة بنت يحيى، إلى أن هذه اللقاءات تعد تفعيلًا للعلاقات التجارية بين البلدين ضمن اتفاقية التجارة العربية الحرة الكبرى حيث تستهدف هذه المبادرة عددًا من القطاعات الواعدة في السلطنة تتميز منتجاتها بالجودة العالية.

وتواصل الشركات العمانية تحضيراتها النهائية للمشاركة في هذه اللقاءات سعيًا للحصول على صفقات تجارية للوصول إلى السوق المغربي ذي (34)مليونًا و(314) ألف نسمة وفقًا لإحصائيات يوليوز عام 2018م.

يذكر أن إثـراء نظمت برنامج زيارة استكشافيّة قبيل انطلاق اللقاءات الثنائية لاستقراء حجم الفرص المتوقعة في السوق المغربي من المنتجات العُمانية حيث تشير آخر الإحصائيات إلى أن مجموع صادرات السلطنة إلى المغرب بلغ أكثر من 3.9 مليار ريال عُماني خلال عام 2018م مقارنة بـ3.3 مليار ريال عماني خلال عام 2017م مسجلة نسبة ارتفاع قدرها 18.5 بالمائة.

وتتمثل أهم صادرات السلطنة في أسلاك الألومنيوم والبولي بروبلين وألواح بوليمرات الستيرين وزيت النخيل والمستحضرات العطرية في حين بلغت وارداتها من المملكة المغربية نحو 3.5 مليار ريال عُماني خلال عام 2018م.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة