سكوب: اعتقال “ملتحي” يستعمل الدين والدجل في عمليات نصب على مواطنين بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اعتقلت عناصر الأمن شخصا في آواخر عقده الرابع بباب دكالة بمراكش بعد ارتكابه لعمليات نصب واحتيال باسم الدين على مجموعة من المواطنين.

وبحسب المعطيات التي حصلت عليها “كشـ24″، فإن فصول الواقعة تعود إلى عشية يوم أمس الجمعة حينما تمكن المتهم الذي ينحدر من مدينة الدارالبيضاء، من الإيقاع بشاب بعد أدائه صلاة المغرب بمسجد المحطة، حيث تعود على اصطياد ضحاياه من المسافرين، ليلتفت اليه سائلا اياه عما يوجد بجيبه أثناء الصلاة، ليجيبه الشاب بتلقائية بأنه هاتفه النقال، فرد عليه بأن صلاته باطلة لكون “البورتابل” رجس من عمل الشيطان ناصحا اياه بالتوضؤ من جديد وإعادة الصلاة، وهو الطعم الذي ابتلعه الضحية الذي إئتمنه على حقيبته وهاتفه، وبعد عودته من مكان الوضوء لم يجد له أثرا بعدما سرق جميع أغراضه.

وبعد اعلامها بالأمر تجندت عناصر الامن المداومة بالمحطة الطرقية بعد تحديد أوصاف “النصاب” الملتحي الذي رصدته كاميرات المراقبة، حيث تمكنوا خلال عملية تمشيطية داخل المحطة وخارجها من اعتقال المتهم بالقرب من السور التاريخي لساحة باب دكالة.

وتضيف مصادرنا، أن المتهم الذي كان يرتدي لباسا دينيا، والذي يقيم بأحد الفنادق بباب دكالة اعترف بارتكابه 17 عملية نصب واحتيال على المسافرين باستعمال الدين والدجل.

وقد عثرت عناصر الأمن بحوزة “النصاب” على بطاقة تعريف وطنية “بيومترية”مزورة تتضمن صورته بينما بياناتها تعود لشخص آخر يستعملها للتمويه وتجنب الوقوع في أيدي رجال الأمن.

هذا وتم تسليم المعني بالأمر لعناصر الشرطة القضائية من أجل تعميق البحث معه قبل عرضه على أنظار النيابة العامة.

سكوب: اعتقال “ملتحي” يستعمل الدين والدجل في عمليات نصب على مواطنين بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اعتقلت عناصر الأمن شخصا في آواخر عقده الرابع بباب دكالة بمراكش بعد ارتكابه لعمليات نصب واحتيال باسم الدين على مجموعة من المواطنين.

وبحسب المعطيات التي حصلت عليها “كشـ24″، فإن فصول الواقعة تعود إلى عشية يوم أمس الجمعة حينما تمكن المتهم الذي ينحدر من مدينة الدارالبيضاء، من الإيقاع بشاب بعد أدائه صلاة المغرب بمسجد المحطة، حيث تعود على اصطياد ضحاياه من المسافرين، ليلتفت اليه سائلا اياه عما يوجد بجيبه أثناء الصلاة، ليجيبه الشاب بتلقائية بأنه هاتفه النقال، فرد عليه بأن صلاته باطلة لكون “البورتابل” رجس من عمل الشيطان ناصحا اياه بالتوضؤ من جديد وإعادة الصلاة، وهو الطعم الذي ابتلعه الضحية الذي إئتمنه على حقيبته وهاتفه، وبعد عودته من مكان الوضوء لم يجد له أثرا بعدما سرق جميع أغراضه.

وبعد اعلامها بالأمر تجندت عناصر الامن المداومة بالمحطة الطرقية بعد تحديد أوصاف “النصاب” الملتحي الذي رصدته كاميرات المراقبة، حيث تمكنوا خلال عملية تمشيطية داخل المحطة وخارجها من اعتقال المتهم بالقرب من السور التاريخي لساحة باب دكالة.

وتضيف مصادرنا، أن المتهم الذي كان يرتدي لباسا دينيا، والذي يقيم بأحد الفنادق بباب دكالة اعترف بارتكابه 17 عملية نصب واحتيال على المسافرين باستعمال الدين والدجل.

وقد عثرت عناصر الأمن بحوزة “النصاب” على بطاقة تعريف وطنية “بيومترية”مزورة تتضمن صورته بينما بياناتها تعود لشخص آخر يستعملها للتمويه وتجنب الوقوع في أيدي رجال الأمن.

هذا وتم تسليم المعني بالأمر لعناصر الشرطة القضائية من أجل تعميق البحث معه قبل عرضه على أنظار النيابة العامة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة