درك طماريس يفكك عصابة مختصة في السرقة والسطو وترويج المخدرات

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

تمكنت مصالح الدرك الملكي طماريس التابعة لسرية 2 مارس إقليم النواصر، في وقت وصفته مصادر كشـ 24 بالقياسي، من تفكيك عصابة متخصصة في الاتجار في المخدرات و السطو والسرقة، أفرادها ينشطون على شكل شبكة تتعاطى للسرقات الموصوفة واعتراض سبيل المواطنين وسلبهم ما بحوزتهم والحيازة والإتجار في المخدرات، بعدما قام أفراد هذه الأخيرة بالاعتداء المسلح على ثلاث فتيات، وسلبهن ما بحوزتهن بمنطقة طماريس الواقعة ضواحي مدينة الدار البيضاء.

ووفق مصادر الجريدة، فإن الجناة كانوا يستعملون سيارة خفيفة نوع داسيا بيضاء اللون ويخفون أرقامها، وذلك باستعمال لصاق أسود اللون لإبعاد الشبهات عنهم، لكن فطنة و حنكة عناصر المركز السالف الدكر، مكنت من تحديد الرقم الحقيقي للسيارة، و تشخيص هوية الجناة بعد إستجماع أكبر قدر من المعلومات والمعطيات، وانتقلت إلى مدينة برشيد حيث يتواجد أفراد العصابة الإجرامية الخطيرة، و هناك تم توقيف أحدهم، و حجز السيارة التي كان يستعملها الجناة في تنقلاتهم، كما تم تحديد هوية الجاني الثاني الذي يقطن بمنطقة سيدي رحال الشاطئ، وهو موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني، من طرف مخافر الشرطة ومراكز الدرك الملكي بجهة الدار البيضاء سطات.

ويذكر أن عملية التوقيف، جاءت بناء على شكايات تفاعلت معها عناصر الدرك الملكي بقيادة قائد درك مركز طماريس، وأفضت إلى توقيف أحد أفراد العصابة، وهو من أبناء إقليم برشيد كما أسفر التنسيق الأمني مع المراكز المجاورة من توقيف الشخص الثاني بمنطقة سيدي رحال الشاطئ غير بعيد من طماريس، فيما لازالت الأبحاث الميدانية والتحرياث الماراطونية المكثفة متواصلة بغية الاهتداء إلى باقي أفراد العصابة الإجرامية المفترضين

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وتم اقتياد الموقوفين من أفراد الشبكة الإجرامية، إلى مخفر الدرك الملكي طماريس، قصد الاستماع إليهما في محضر رسمي، كل حسب المنسوب إليه قبل إحالتهما على الوكيل العام لدى استئنافية البيضاء للنظر في صك الإتهام الموجه إليهما والقيام بالمتطلب وعرضهما على العدالة لترتيب الجزاءات القانونية في حقهما وفق القانون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة