ثلاثة أقاليم بجهة درعة تافيلالت خالية من أي إصابة بفيروس كورونا

حرر بتاريخ من طرف

أضحت ثلاثة أقاليم في جهة درعة تافيلالت، منذ اليوم الاثنين، خالية من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد، وهي أقاليم زاكورة وتنغير والرشيدية.

وغادر اليوم آخر شخص مستشفى الدراق بزاكورة بعد تماثله للشفاء، وفقا للبروتوكول المعتمد من قبل وزارة الصحة، ليصبح الإقليم خاليا من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأكد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بزاكورة، السيد مولاي الساهيد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن مدة استشفاء هذا الشخص وصلت إلى 10 أيام، مبرزا أنه لم يكن يعاني من أمراض مزمنة.

وذكر أنه وضع تحت التكفل الطبي بجناح (كوفيد-19) بمستشفى الدراق بزاكورة إثر تأكيد إصابته بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه سيقضي نحو 14 يوما إضافيا قيد العزل الصحي في أحد فنادق المنطقة، وفقا للبروتوكول الصحي المعمول به.

وأضاف السيد الساهيد أن الحالة الصحية لجميع الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء بإقليم زاكورة، وعددهم 13 شخصا، كانت “مستقرة” طيلة مدة الاستشفاء، واستجابوا بشكل جيد للبروتوكول العلاجي.

وكانت قد غادرت يوم الجمعة الماضي آخر حالة شفاء من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) مستشفى القرب بقلعة مكونة، ليصبح إقليم تنغير خاليا من المصابين بالفيروس.

ويتعلق الأمر برجل ينحدر من قلعة مكونة ويبلغ من العمر 45 سنة، تماثل للشفاء التام، حيث تبين بعد إجراء التحاليل الطبية والسريرية خلوه من فيروس كورونا المستجد.

كما أصبح إقليم الرشيدية خاليا من الإصابات المؤكدة بالفيروس، حيث تماثلت سبع حالات للشفاء التام بعد أن بينت التحليلات الطبية والسريرية خلوها من فيروس كورونا المستجد.

ويتم الإعلان عن الحالات التي تماثلت للشفاء من خلال الاعتماد على ثلاثة معايير أساسية، تتعلق بملاحظة تحسن في العلامات السريرية للمريض، وأن تمر ثلاثة أيام بدون تسجيل ارتفاع في درجة حرارة المصاب بعد استكمال مدة تناول الدواء، وكذا تأكيد سلبية عينتين متتابعتين تفصل بينهما 24 ساعة.

وكانت المديرية الجهوية للصحة بجهة درعة تافيلالت قد أعلنت، أنه تم، خلال الساعات ال24 الماضية، تسجيل شفاء 10 حالات جديدة من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ليرتفع عدد المتعافين بجهة درعة تافيلالت إلى 509 أشخاص.

وبحسب التوزيع الجغرافي لحالات الشفاء، فقد سجلت 428 حالة بإقليم ورزازات، و51 حالة بإقليم ميدلت، و13 حالة بإقليم زاكورة، و10 حالات بإقليم تنغير، و7 حالات بإقليم الرشيدية.

من جهة أخرى، لم يتم، خلال الساعات ال24 الماضية، تسجيل أي حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، على صعيد الجهة، ليستقر العدد في 586 حالة.

وتتوزع حالات الإصابة بجهة درعة تافيلالت بين أقاليم ورزازات (503)، وميدلت (52)، وزاكورة (14)، وتنغير (10)، والرشيدية (7).

وعلى الصعيد الوطني، أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 82 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد إلى حدود الساعة الرابعة من بعد زوال اليوم الإثنين (24 ساعة الأخيرة)، لترتفع الحصيلة الإجمالية للإصابات بالمملكة إلى 6952 حالة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة