تجار الجملة يترقبون تراجع المبيعات

حرر بتاريخ من طرف

توقع 22 في المائة من تجار الجملة انخفاض مبيعات عدة منتجات خلال الفصل الأول من هذا العام وفق تقرير المندوبية الخاص برصد ارتسامات أرباب المقاولات ورصد التطور الحاصل في إنتاج قطاعي الخدمات التجارية وغير المالية وتجارة, الخاص بالفصل الرابع للعام الماضي والفص الأول من هذا العام, والذي عزا تشاؤم فئة مهمة من تجار الجملة إلى الانخفاض المرتقب في حجم مبيعات ” أصناف أخرى من تجارة الجملة المتخصصة” و”تجارة المواد الغذائية والمشروبات والتبغ بالجملة”.

وفي مقابل ذلك, توقعت نسبة 20 في المائة العكس, مترقبين ارتفاعا في حجم مبيعات “تجارة المواد الفلاحية الأولية والحيوانات الحية بالجملة” و”تجارة تجهيزات الاعلام والتواصل”.

وبالنسبة للفصل الرابع من العام الماضي,قد تكون مبيعات قطاع تجارة الجملة في السوق الداخلي عرفت ارتفاعا حسب 36 في المائة من أرباب المقاولات وانخفاضا حسب 32 في المائة منهم, تضيف المندوبية.

هذا التطورر راجع بالأساس من جهة,إلى التحسن المسجل في مبيعات “تجارة الجملة غير المتخصصة” و”تجارة تجهيزات صناعية أخرى بالجملة”، ومن جهة أخرى، إلى التراجع المسجل في مبيعات “تجارة لوازم منزلية بالجملة” ومبيعات “تجارة المواد الفلاحية الأولية والحيوانات الحية بالجملة”.

وعلى مستوى وضغية التشغيل, ردت نسبة 67 في المائة من المقاولين المستجوبين باستقرار عدد المشتغلين, فيما اعتبرت نسبة79 في المائة من تجار الجملة مستوى مخزون السلع عاديا, وأكبر من العادي حسب 15 في المائة منهم.

وأما على مستوى أسعار البيع، فقد تكون عرفت، حسب 39 في المائة من أرباب المقاولات، انخفاضا وارتفاعا حسب 7 في المائة منهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

أول تصريح للتلميذة الحاصلة على أكبر معدل في “باك عمومي” بالمغرب

فيديو

للنساء

ساحة