بسبب الارتفاع الكبير في إصابات كورونا سلطات برشيد تعيد نشر السدود الأمنية

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

تنفيذا لقرارات وزارة الداخلية الموجهة لجميع الولاة والعمال بالمملكة، وتفعيلا لنص المذكرة الوزارية، عملت الإدارة الترابية بعمالة إقليم برشيد، على إعطاء التعليمات لنشر السدود الأمنية والقضائية، وذلك بمختلف الجماعات الترابية وهي السدود التي كان معمولا بها أثناء فترة الحجر الصحي ببرشيد والمناطق الواقعة عليه، قبل رفعها بعد نهاية فترة الحجر والتخفيف من القيود الإحترازية.

ووفق ما عاينته “كشـ24″، فإن رجال الدرك الملكي، والأمن الوطني، والسلطة المحلية، والقوات المساعدة، تجوب الشوارع الرئيسية والأزقة، بمختلف مناطق الإقليم والمناطق المجاورة له، وبعدد من النقط الحساسة بذات الإقليم، وتعمل على تسجيل المخالفات لمجموعة من المواطنين والمواطنات، الغير المقيدين بالتدابير الإحترازية المفروضة، ومنها على وجه الخصوص عدم ارتداء الكمامة وحظر التجوال الليلي وحالة الطوارئ الصحية، ابتداءا من الساعة 11 عشرة ليلا إلى غاية الساعة 04 صباحا.

ووفق المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فقد أعادت السلطات الإقليمية والأمنية المختصة في إطار المقاربة التشاركية الشمولية عددا من نقاط المراقبة وزجر المخالفات،  التفتيش الدقيق بالمحاور الطرقية الرئيسية، وكذا بمداخل ومخارج جميع الجماعات الترابية البالغ عددها 22 جماعة ترابية.

وجاء هذا القرار الاستعجالي نتيجة الارتفاع في عدد حالات الإصابة بالڤيروس القاتل خلال الأسبوع الجاري، وسجلت وزارة الصحة هذه الأرقام المخيفة، نظرا للتهاون الملحوظ وعدم احترام الإجراءات الإحترازية المفروضة المعمول بها في ظل الظرفية الاستثنائية الراهنة، من قبل العديد من المواطنين والمواطنات، الشيء الذي سيعجل، بعودة الحجر الصحي ببرشيد خصوصا والمملكة عموما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة