الملك محمد السادس الأكثر حصولا على الشواهد العليا ضمن رؤوساء إفريقيا

حرر بتاريخ من طرف

صنف الملك محمد السادس، والأميرة للا سلمى ضمن قائمة الرؤساء الأفارقة العشر والسيدات الافريقيات العشرة الأكثر حصولا على شواهد عليا.
 
وذكرت مجلة “جواندا ماغازين”، أن الملك محمد السادس من ضمن 10 رؤساء دول إفريقية، الأكثر حصولا على الشواهد العليا، حيث ذكرت المجلة، أنه حاصل على الاجازة في الحقوق من جامعة محمد الخامس، وكذا شهادة في الدراسات العليا في العلوم السياسية، مع مرتبة الشرف، ثم دبلوم الدراسات المعمقة في القانون العام.
 
إلى جاب الملك محمد السادس هناك الحسن واتارا رئيس الكوديفوار، و ألفا كوندي، رئيس غيينا كوناكري، ثم ياي بوني رئيس بينين، روش كابوري رئيس البوركينافاصو، والين جونسون رئيسة ليبيرايا، وابراهيم بوباكار كايتا، ثم رئيس الكامرون بول بيا في و ماكي سال رئيس السينغال، وروبير موجاب رئيس دولة زيمبابوي.
 
أما الأميرة للا سلمى، فقد صنفت ضمن قائمة السيدات الافريقيات الأكثر تعلما، حيث ذكرت المجلة،أنه بعد حصولها على الباكالوريا، التحقت بالمدرسة الوطنية العليا للمعلوماتية وتحليل النظم، لتشتغل بعد ذلك بمجموعة “أومنيوم شمال افريقيا”، المملوكة للعائلة الملكية.
 
وإلى جانب الأميرة للا سلمى هناك السيدة الأولى للنيجر، مليكة إيسوفو، وغريس موغابي، زوجة روبرت موغابي رئيس زيمبابوي، وسيكا بلا كابوري، السيدة الأولى لبوركينا فاصو، ثم كابا كوندي السيدة الأولى من غينيا، وعائشة بخاري السيدة النيجيرية الأولى، ودومينيك ماتارا، زوجة رئيس ساحل العاج، وسيلفيا بونكو السيدة الأولى للغابون، وهندة ديبي إتنو سيدة تشاد، وأخيرا، آنا باولا دوس سانتوس، أميرة جمهورية أنغولا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة