المكتب الوطني لسلامة المنتجات الغذائية : هذه أسباب تعفن أضاحي العيد

حرر بتاريخ من طرف

خلصت التجارب المخبرية التي قام بها المكتب الوطني لسلامة المنتجات الغذائية حول أسباب تعفن لحوم الأضاحي لدى عدد كبير من المواطنين، التي أجريت على عدد من العينات أن عدد من البكتيريات مسؤولة عن حالة التفعن التي تعرضت لها لحوم الأضاحي، وهي بكتيريات من أنواع متعددة، تنتمي أساسا إلى فصيلة clostredies، بالإضافة إلى أنواع مثل des pseudomonas, des coliformes ، les staphylocoques.

وكشفت أن نوعا واحدا من البكتيريات على الخصوص، هو pseudomonas مسؤول عن تلون لحوم الأضاحي وانتقالها إلى اللون الأخضر، بينما تعمل les lostredies  على إفساد هذه اللحوم على مستوى الأنسجة.

وتشير المعطيات  أن هذه البكتيريات توجد بشكل طبيعي في الجهاز الهضمي للأكباش، لكن التبريد السريع للذبائح العادية داخل المسالخ يمنع انتشار هذه البكتيريات، على خلاف ما تقوم به الأسر التي يحتفظ كثير منها ب”السقيطة” إلى اليوم الموالي قبل تقطيعها وتبريدها.

والأسباب يمكن اجمالها حسب التقرير :

– انتشار البكتيريا

– تفاقمت بسبب درجة الحرارة المحيطة وظروف الحفاظ على الذبيحة في غرف غير جيدة التهوية.

– ارتفاع درجة الحرارة في شهر غشت .

– التسمين المكثف للأيام الأخيرة قبل العيد الذي تسبب في انتشار البكتيريا في الجهاز الهضمي للحيوانات.

في حين أشارت الجهة ذاتها إلى أن هذه الظاهرة “لوحظت السنة الماضية في عدد من المدن مثل فاس وآسفي وطنجة”، وأرجعت انتشارها هذه السنة إلى ارتفاع درجات الحرارة الذي أدى إلى انتشار البكتيريات التي بإمكانها العيش في درجة حرارة تتراوح في الحد الأدنى بين 25 و26 درجة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة