المرشحان لقيادة “باطرونا المغرب” يدخلان في لقاء مناقشة

حرر بتاريخ من طرف

نظم شكيب لعلج المرشح لرئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والمهدي التازي المرشح لمنصب نائب الرئيس، اليوم الاثنين بوجدة، لقاء تواصليا مع أعضاء فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة الشرق.

وشكل هذا اللقاء، الذي يعد المحطة الأولى ضمن سلسلة من اللقاءات الجهوية التي سيعقدها الثنائي المرشح بعدد من جهات المملكة لتبادل الآراء مع المقاولين وأعضاء الفروع الجهوية للاتحاد حول انتظاراتهم والمبادرات التي يعتزم الاتحاد العام لمقاولات المغرب القيام بها مستقبلا، مناسبة لمناقشة مجموعة من القضايا التي تهم القطاع الاقتصادي على مستوى جهة الشرق.

وبهذه المناسبة، تابع الحضور عرضا مفصلا قدمه مدير المركز الجهوي للاستثمار بجهة الشرق، محمد صبري، استعرض خلاله المؤهلات التي تزخر بها الجهة والمشاريع الكبرى المهيكلة التي اكتمل إنجازها أو التي توجد في طور الإنجاز في إطار المبادرة الملكية لتنمية جهة الشرق.

وأبرز في هذا الصدد الاستثمارات الضخمة التي تمت تعبئتها في إطار هذا الورش الملكي أو في إطار مخطط التنمية الجهوي، وكذا الجهود المبذولة لتحسين وتعزيز جاذبية الجهة.

من جهته، سجل شكيب لعلج، المرشح الوحيد لرئاسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أن جهة الشرق تتوفر على مؤهلات عديدة في ميادين الفلاحة والسياحة والبنيات التحية والمناطق الصناعية، بالإضافة إلى ميناء الناظور غرب المتوسط الذي من شأنه إعطاء دفعة قوية لاقتصاد الجهة.

وأضاف أن من شأن هذه المؤهلات الكبرى جعل جهة الشرق واحدة من أهم الجهات على المستوى الوطني، مؤكدا في السياق ذاته على ضرورة الاستفادة من المكتسبات وتشجيع المستثمرين للانخراط في الدينامية التنموية للجهة وتحويلها إلى منطقة صناعية وخدماتية بامتياز.

كما أبرز لعلج، الذي وعد بعقد المجلس الوطني للمقاولة التابع للاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة الشرق، الاهتمام الذي تحظى به المقاولات الصغرى والمتوسطة التي تساهم في تحقيق التنمية، وكذا أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص، مسجلا في هذا الصدد أن تجربة جهة الشرق تعتبر نموذجا يحتذى.

وقال في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء إن “هذا اللقاء مكننا من اكتشاف الجهة والاستماع لانتظارات المشاركين حتى ندرجها ضمن برنامجنا”، مضيفا أنه “تماشيا مع روح وفلسفة ورش الجهوية المتقدمة الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يعتزم الاتحاد العام لمقاولات المغرب العمل إلى جانب الجهات لتعزيز تنميتها”.

وبخصوص أولوياته على رأس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أكد لعلج أنها تتمثل بالخصوص في تنمية الاقتصاد وتعزيز الثقة بين الفاعلين والإدارة واعتماد مقاربة جديدة تعزز القرب بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب وأعضائه والجهات، وتجعله في خدمة الفاعلين.

وتطرق باقي المتدخلين خلال هذا اللقاء، وضمنهم المهدي التازي، المرشح لمنصب نائب رئيس الاتحاد، ونور الدين البشيري، رئيس فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة الشرق، إلى ضرورة فتح قنوات الاتصال بين الاتحاد وأعضائه، ومكانة الجهات داخل الاتحاد العام لمقاولات المغرب، ومناخ الأعمال بجهة الشرق والإكراهات التي تواجه التطور الاقتصادي.

وكان مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب قد صادق في 16 دجنبر الجاري على ترشح الثنائي شكيب لعلج والمهدي التازي.

وأوضح بلاغ للاتحاد العام لمقاولات المغرب أنه تم اعتماد ترشيح كل من شكيب العلج وأحمد مهدي التازي للتقدم لشغل، على التوالي، منصب الرئيس ونائبه خلال الاقتراع الذي سيجرى بمناسبة الجمع العام العادي الانتخابي المقرر عقده يوم 22 يناير 2020.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة