المخابرات الأمريكية تكشف عن تقرير سري حول نشأة كورونا

حرر بتاريخ من طرف

أصدر مكتب مدير المخابرات الوطنية الأمريكية (ODNI) تقييماً لأجهزة المخابرات نُزعت عنه السرية بشأن منشأ كوفيد-19، حيث خلص إلى أن فيروس كورونا لم يتم تخليقه باعتباره سلاحاً بيولوجياً، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية، الجمعة 29 أكتوبر 2021.

التقييم قال إن معهد “ووهان لعلم الفيروسات” بالصين “أنشأ سابقاً مجموعات من فيروسات كورونا الشبيهة بالسارس، لكن المعلومات المتوافرة لا تقدم نظرة ثاقبة حول ما إذا كان SARS Cov-2 قد تمت هندسته وراثياً بواسطة المعهد المذكور”، منوهاً إلى أن أجهزة المخابرات الأمريكية الـ17 ربما تكون غير قادرة نهائياً على تحديد منشأ كوفيد-19.

أما فيما يتعلق بمسألة الهندسة الوراثية، فقال التقرير إن معظم محللي الاستخبارات يعتقدون أن الفيروس لم يكن من صنع الإنسان بأي شكل من الأشكال، رغم أن هذا الرأي كان “بدرجة ثقة منخفضة”.

حيث ذكر التقرير المخابراتي أنه اعتباراً من أغسطس/آب من هذا العام، لم تظهر أي علامة على بصمات جينية عادةً ما تكون علامات كاشفة لأي تعديلات وراثية، لكنه أشار إلى دراسات أكاديمية تقول إن “بعض تقنيات الهندسة الوراثية قد تجعل الفيروسات المعدلة وراثياً غير قابلة للتمييز عن الفيروسات الطبيعية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة