المئات من ساكنة سلا تثور في وجه المجرمين وتندد بغياب الأمن

حرر بتاريخ من طرف

نظم المئات من المواطنين بمدينة سلا، قبل قليل من صبيحة يومه الاحد 23 شتنبر، مسيرة إحتجاجية حاشدة للتنديد بتفشي مختلف الظواهر الاجرامية و غياب الامن بالمدينة.

ورفع المحتجون لافتات معبرة ورددوا شعارات غاضبة تندد بغياب الامن، داعين الجهات المسؤولة الى تحمل مسؤولياتها وتوفير الامن للساكنة، بعدما صار المشرملون وقطاع الطرق وحاملوا الاسلحة البيضاء، يرعبون الساكنة طيلة الوقت، مستغلين غياب الحضور الامني الوازن الذي من شأنه الحد من الجريمة بالشكل المطلوب.

وجاءت هذه المسيرة الحاشدة التي دعت لها جمعيات تنتمي لمختلف احياء مدينة سلا، بعد جريمة القتل المروعة التي هزب المدينة الاسبوع الجاري، والتي عززت الشعور بعدم الاحساس بالامن، وعجلت بتحرك مختلف الفعاليات من أجل تسليط الضوء على خطورة الوضع، والمطالبة في المسيرة التي جرك وسط غنزال امني كبير، بتعزيز الامن وإعادة الامور الى نصابها الى المدينة المتآخمة لعاصمة المملكة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة