الدرك الملكي يضع حدا لنشاط ” بزناس ” شهير بجهة الدار البيضاء+ صور

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

أطاحت عناصر الدرك الملكي لحد السوالم، ببارون مخدرات صدرت في حقه عدة مذكرات بحث وطنية، خصوصا من طرف الدرك الملكي بإقليم برشيد والدار البيضاء الكبرى.

وحسب مصادر كش 24، فإن البارون الملقب بـ ” فرينسوا ” بعد تشديد الخناق عليه من قبل درك حد السوالم، انتقل إلى مناطق أخرى، ليتبين للعناصر الدركية في الشهور الأخيرة، أن الموقوف والمحروس نظريا، كان يواصل نشاطه المحظور كتاجر مخدرات بالجملة، يعمل على جلب شحنات من المخدرات من مدن الشمال، ويعيد بيعها لتجار المخدرات بجهة الدار البيضاء سطات، قبل أن يقع مساء اليوم الإثنين 29 مارس الجاري، في يد عناصر الدرك الملكي حد السوالم بعد أن حامت الشبهات حول زيارته المتكررة لإحدى الشقق السكنية بتجزئة المسيرة بلدية حد السوالم.

وجاء اعتقال البارون البالغ من العمر حوالي 51 سنة، والمنحدر من جماعة وقيادة الساحل أولاد احريز إقليم برشيد، والذي كان مقيما في وقت سابق بالديار الفرنسية، بناء على اخبارية توصلت بها مصالح الدرك الملكي، حول نشاط مشبوه لشخص غريب عن المنطقة يوجد على متن سيارة رباعية الدفع من نوع ” مازدا ” لتتجند فرقة مكافحة الجريمة ومحاربة ظاهرة المخدرات، وانتقلت على وجه التحديد صوب المكان المحدد موضوع الإخبارية، لتتمكن من إيقاف واعتقال المشتبه به، الفار من العدالة لمدة سنوات بموجب مساطر مرجعية، وخلال عملية التفتيش المنجزة بمنزله تم وضع اليد على كمية مهمة من مخدر الشيرا قدرت ب 1100 غرام وحجزت أيضا السيارة السالفة الذكر.

وعند تنقيطه عبر الناظم الإلكتروني، تبين أنه موضوع مذكرات بحث وطنية، في مجال الحيازة والإتجار في المخدرات، في انتظار التحقيق التفصيلي معه، الذي يرجح فرضية اعترافه أمام الضابطة القضائية، بباقي شركائه بجهة الدار البيضاء سطات، ويعد الموقوف مزودهم الرئيسي بالمخدرات دون منازع، ليتم الاستماع إليه في محضر رسمي، حول المنسوب إليه، وعرضه على ممثل الحق العام قصد القيام بالمتعين، واتخاذ الجزاءات التأديبية في حقه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة