الاونسا تعلن عن وفرة في أضاحي العيد بالأقاليم الجنوبية للمملكة

حرر بتاريخ من طرف

أكدت المديرة الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بالعيون السيدة صفية التوزاني أن الأقاليم الجنوبية للمملكة تعرف وفرة في أضاحي العيد، وأن الحالة الصحية للقطيع تتميز بصحة جيدة سواء منها الأغنام أو الماعز أو الإبل.
 
وأضافت السيدة التوزاني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن العرض كاف لسد الطلب المرتقب مشيرة الى أن سعر الأضاحي بهذه المناطق يتأرحج ما بين 48 و56 درهم للكيلوغرام، وذلك حسب الطلب، ونوع القطيع، خاصة أن هذه الأقاليم تعرف بهذه المناسبة عرض أنواع مختلفة من القطيع منها ما يسمى تيمحضيت، و بني كيل، والسردي، والدمان الصحراوي، بالإضافة الى الماعز.
 
وفيما يخص تتبع الحالة الصحية للأضاحي ومراقبة جودتها، خاصة ما يتم تداوله حول لجوء بعض الكسابة الى استعمال أدوية أو حقن للتسمين، أبرزت السيدة صفية ان مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية والمنتجات الغذائية بالأقاليم الجنوبية تقوم يوميا بحملات مراقبة بالأسواق ونقط البيع والمحلات المعدة لهذا الغرض مشيرة الى انه لم يتم تسجيل أي حالة بهذا الخصوص. ونبهت السيدة التوزاني إلى بعض الأعراض التي يجب تجنبها في الاضاحي او الذبيحة بصفة عامة والتي تهم انتفاخ البطن، وضعف الحركة، والسيلان سواء الأنف او العينين او العمش ، وكذا عدم التبول او الاسهال من خلال مراقبة الرجلين الخلفيتين للأضحية اذا ما كانتا متسختين، أو القبض.
 
وذكرت السيد التوزاني ان مصالح المراقبة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ، رهن إشارة المواطنين، سواء قبل أو بعد عيد الأضحى، لتقديم المساعدة ، وطمأنة المواطنين على الحالة الصحية لأضاحيهم. ويعرف سوق الماشية ونقط البيع بأحياء مدينة العيون على غرار باقي جهات المملكة إقبالا متزايدا على أضحية العيد، رغم أن بعض الأسر فضلت هذه السنة، الاحتفال بهذه المناسبة الى جانب الأقارب والأسر بأقاليم الشمال ، خصوصا وان عيد الأضحى تزامن وفترة العطلة الصيفية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة