إلقاء القبض على المتهم الرئيسي في السطو على ناقلة الأموال بطنجة وتورطه في سرقة 750 مليون خلال عملية سطو سابقة

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت فرقة خاصة مكونة من عناصر مركز التحقيقات القضائية والفرقة الوطنية والشرطة القضائية، من إيقاف المتهم الرئيسي بتنفيذ الهجوم على ناقلة أموال بنك يوم الخميس الماضي بطنجة، بينما ما يزال البحث جار عن شريكه في العملية.

وحسب مصادر عليمة، فإن الفرقة داهمت شقة المتهم الكائنة وسط المدينة، وعثرت بداخلها على مجموعة من الأسلحة النارية، عبارة عن كلاشينكوف ومسدسات ورصاص.

ووفق المصادر ذاتها فإن التحقيق مع المتهم، وهو مهاجر مغربي مقيم ببلجيكا، كشف عن تورطه رفقة شركاء آخرين يجري البحث عنهم ، بالإضافة إلى الهجوم الأخير، في تنفيذ أربع عمليات إجرامية بمدينة طنجة في أقل من سنتين ، وكانت أولها قد استهدف خلالها ناقلة للاموال وتمكن من سرقة ما يفوق 750 مليون سنتيم، وهي العملية التي حاول تكرارها يوم الخميس الماضي غير أنه فشل في تنفيذها.

التحقيق كشف أيضا، عن كون المتهم يقف أيضا وراء الهجوم الذي جرى أمام مدرسة البعثة الفرنسية بطنجة، وتم فيه إطلاق النار على شخص داخل سيارته من نوع مرسيدس، وذلك في إطار تصفية حسابات. 

كما تورط أيضا في مارس الماضي في جريمة اختطاف واغتصاب جماعي في حق فتاة، قضا منها في السجن ثلاثة أشهر وأفرج عنه في يونيو بعد تنازل الضحية عن المتابعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة