إطلاق حملة وطنية من أجل “عيد أضحى نظيف”

حرر بتاريخ من طرف

تنظم كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة ، بمناسبة عيد الأضحى المبارك،حملة تحسيسية تحت شعار “من أجل عيد أضحى نظيف”، تدعو من خلالها المواطنات والمواطنين إلى المساهمة في نظافة أحيائهم ومحيطهم خصوصا أن يوم عيد الأضحى اشهد ارتفاعا ملموسا في حجم النفايات وتنامي بعض الممارسات المضرة بالبيئة عبر رمي أشلاء الأضاحي في الأماكن غير المخصصة لها مما يؤثر سلبا على البيئة بصفة عامة وصحة المواطنين بصفة خاصة.

وتقوم هذه الحملة على تعبئة كل الشركاء المعنيين بالموضوع ومن ضمنهم شركات التدبير المكلفة بجمع النفايات، والتي تمت مراسلتها لشكرها على مجهوداتها لتحسين نظافة المدن والتجمعات الحضرية خصوصا يوم عيد الأضحى ولتوعية وتحسيس المواطنين حول هذا الموضوع ولحثها على بذل المزيد من الجهد لتحسين بيئتنا الحضرية خلال هذه المناسبة المباركة .

كما تمت مراسلة المديريات الجهوية للتنمية المستدامة من أجل العمل على توزيع المطويات والملصقات، ومن أجل تعبئة مختلف الفاعلين على المستوى المحلي وبالخصوص الجماعات المحلية وشركات التدبير المفوض لجمع النفايات وجمعيات المجتمع المدني من أجل المساهمة في هذه الحملة.

ومن جهة أخرى، وسيرا على عادتها في دعم أنشطة جمعيات المجتمع المدني، قامت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة بتزويد مجموعة من هذه الجمعيات التي تنظم أنشطة توعوية بهذه المناسبة، بالعديد من الملصقات والمطويات من أجل توزيعها للمساهمة في هذه الحملة الوطنية التحسيسية.

وفي السياق ذاته، تمت إعادة برمجة بث وصلة إشهارية من تنشيط الفنان عبد الرحيم التونسي (عبد الرؤوف)، قصد الوصول لعدد كبير من شرائح المجتمع.

يذكر أن مناسبة العيد الأضحى تعتبر فرصة للالتزام بالسلوكات الصديقة للبيئة وتجنب بعض الممارسات التي تهدد الصحة العامة وتلحق الضرر ببعض البنيات التحتية.

يشار إلى أن هذه الحملة تأتي تفعيلا للاستراتيجية الوطنية للبيئة والتنمية المستدامة، وبعد صدور القانون الإطار بمثابة الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة