أخنوش ونظيره الإسباني يزوران سفينة التعاون في مجال الصيد البحري

حرر بتاريخ من طرف

قام وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات،  عزيز أخنوش ووزير الفلاحة والصيد البحري والتغذية الإسباني لويس بلاناس اليوم الأربعاء بزيارة لسفينة التعاون في مجال الصيد البحري “انترماريس”.

وقال الوزير الإسباني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء في ختام هذه الزيارة، إن “إنترماريس”، الراسية بميناء أكادير بمناسبة الدورة الخامسة لمعرض “أليوتيس”، توجد في ملكية وزارة الفلاحة والصيد البحري والتغذية، وتديرها وزارة الدفاع الاسبانية، مشيرا الى أن مهمتها الأساسية تكمن في التدريب البحري والصيد البحري وكذا التكوين التقني.

وأكد بلاناس أن إسبانيا تساهم في تحقيق صيد بحري أكثر استدامة من وجهة نظر القيمة المضافة للأنواع المختلفة للأحياء وكذا في استدامة الموارد، مضيفا أن “انترماريس” هي “أداة نضعها في خدمة التعاون بين اسبانيا والمغرب” .

وتتكون السفينة الاسبانية من خمسة طوابق ومنصة قيادة يمكنها استيعاب 77 شخصا، بما في ذلك 40 طالبا. وتتوفر على قارب إضافي بطول 16.5 متر ومعدات تدريب كاملة للصيد البحري وكذا على المبادئ التوجيهية البيئية الرائدة.

وترتكز أنشطة الأمانة العامة للصيد البحري على التدريب في الصيد البحري في مختلف مجالاته وعلى التعاون مع بلدان العالم الثالث وذلك بهدف تكوين المدربين .

وفيما يتعلق بالتدريب البحري في مجال الصيد، فيهم تقنيات وتكنولوجيا الصيد البحري ، والسلامة الأساسية على متن السفينة، وصيانة الآلات.

أما التدريب التقني، فيهم تقنيات مناولة وحفظ ومعالجة الأسماك، ومراقبة جودة المنتجات البحرية، والأبحاث التطبيقية حول الصيد البحري واستخدام تقنيات الصيد الانتقائية وعلم المحيطات.

وتحتوي السفينة على عدد من المقصورات وقاعات للدروس وحوض للصيد ومختبرات وقاعات للاجتماعات ومطبخ وقاعة للمعلوميات وغرف الطعام ومسبح ومكتبة وقاعة للرياضة.

وقد تميزت هذه الزيارة بحضور كاتبة الدولة المكلفة بالصيد البحري مباركة بوعيدة والسفير الاسباني بالمغرب، ريكاردو دياز هوشليتنر وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية ، وكذا بتوقيع الوزير الإسباني على الدفتر الشرفي للسفينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة