8 طرق مثبتة علميا للعيش عمرا مديدا!

حرر بتاريخ من طرف

حددت دراسة أجرتها جامعة هارفارد في غشت الماضي 5 عادات رئيسية يمكن أن تضيف عقدا من الزمن إلى متوسط العمر المتوقع، وذلك باتباع نظام غذائي متوازن وممارسة الرياضة بانتظام.

ولكنها ليست الأشياء الوحيدة التي يمكننا القيام بها، حيث تؤثر حالتنا العاطفية ومدى ممارستنا للجنس، على معدل ضمان استمرار الحياة لسنين أطول.

وفيما يلي تعديلات أسلوب الحياة المثبتة علميا، التي يمكنها إضافة سنوات إلى حياتك:

1- لا تعير اهتماما لعمرك

وجدت دراسة أجريت على 660 متطوعا تبلغ تفوق أعمارهم 50 سنة ، أن أولئك الذين لديهم تصورات أكثر إيجابية للشيخوخة، عاشوا في المتوسط 7 سنوات ونصف السنة أكثر، حتى مع مراعاة دخلهم وعمرهم وصحتهم.

ووجدت دراسة أمريكية عن “كبار السن”، أن أولئك الذين يعيشون ما بعد سن الثمانين، لديهم نظرة أكثر إيجابية من غيرهم.

وتم ربط التفكير الإيجابي مع الحد من الإجهاد، الذي له تأثير على الصحة العامة ويساعد على تعزيز جهاز المناعة.

2- تجنب التقاعد المبكر

يمكن أن يبدو تأخير التقاعد أمرا بديهيا، ولكنه قد يضيف سنوات إلى حياتك، وفقا لدراسة أجريت عام 2016.

وتتبع الباحثون في جامعة ولاية أوريغون 2956 شخصا، ووجدوا أن البالغين الأصحاء الذين تقاعدوا عن عمر يناهز 66 عاما، بدلا من 65 عاما، انخفض لديهم خطر الوفاة المرتبط بعدة أسباب صحية، بنسبة 11% مقارنة بالذين تقاعدوا في وقت سابق.

3- الإنجاب

وجدت دراسة سويدية أجريت العام الماضي، أن الأشخاص الذين ينجبون أطفالا، يعيشون أكثر من عامين إضافيين على الأقل، مقارنة بأولئك الذين لم ينجبوا الأطفال.

4- الابتعاد عن المستشفيات

يبدو أن المرضى الذين يحتاجون إلى علاج في المستشفى لفترات طويلة، لأي سبب من الأسباب، هم الأكثر عرضة للموت المبكر.

ووجدت ورقة بحثية نُشرت في أكتوبر الماضي، أن 7800 حالة وفاة حدثت في الفترة بين يوليو 2014 ويونيو 2015، في إنجلترا وويلز، حيث تم وضع كبار السن والضعفاء في المستشفى لفترة أطول من اللازم.

وتشير الأبحاث الأمريكية إلى أن حوالي ثلث المرضى، الذين تزيد أعمارهم عن 70 سنة، وأكثر من نصف المرضى الذين تزيد أعمارهم عن 85 عاما، يغادرون المستشفى مع تفاقم مرضهم أكثر من وقت الدخول.

5- ممارسة المشي

وجد باحثون أمريكيون وسويديون أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عاما ممن يمارسون رياضة المشي السريع بانتظام، يعيشون فترة أطول من أولئك غير النشطين.

ويمكن للأشخاص الذين يتبعون الحد الأدنى (150 دقيقة) من المشي السريع، أن يكسبوا ما يصل إلى 4 سنوات ونصف من العمر الإضافي.

6- صحة العلاقة العاطفية

وجدت دراسة شملت 918 رجلا في ويلز، أجريت بين عامي 1979 و1993، أن الأشخاص الذين يمارسون العلاقة الجنسية مرتين في الأسبوع، أقل عرضة لخطر الوفاة بنسبة 50%، مقارنة مع أولئك الذين مارسوا الجنس مرة في الشهر.

7- شرب القهوة اليونانية

يمكن أن يحمل شرب القهوة عالية التركيز سر امتلاك سكان جزيرة، إيكاريا، اليونانية أعلى معدل لطول العمر في العالم، حيث يعيش 1% منهم مدة 90 عاما مقارنة بالمعدل الأوروبي الذي لا يتجاوز 0.1%.

وتبين للباحثين أن عادات شرب القهوة لدى الأشخاص فوق سن 65 عاما، تحسن من صحة القلب بمعدل كبير.

وتعرف القهوة اليونانية بأنها غنية بالمواد الكيميائية، التي تسمى polyphenols، ومضادات الأكسدة، التي تساعد على التخلص من المكونات الضارة في الدم. كما تتميز بأنها منخفضة الكافيين مقارنة بالقهوة سريعة التحضير.

8- الحصول على قسط كاف من النوم

تظهر العديد من الدراسات أن الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم، ينخفض متوسط العمر المتوقع لديهم.

ووجدت دراسة أجريت عام 2010، شملت مليون شخص في 8 بلدان، أن النوم أقل من 6 ساعات في الليلة، جعل الناس أكثر عرضة للوفاة المبكرة بنسبة 12%.

وفي الوقت ذاته، يزيد النوم لأكثر من 9 ساعات من احتمال الوفاة المبكرة بنسبة 30%.

وتشمل الآثار الجانبية للحرمان من النوم، السمنة وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والاكتئاب.

 

ديلي ميل

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة