5,3 % نسبة صادرات العالم العربي نحو إفريقيا من إجمالي صادراته خلال العقد الأخير

حرر بتاريخ من طرف

أفاد المكتب الإقليمي للجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة على مستوى شمال إفريقيا، بأن حجم صادرات العالم العربي نحو إفريقيا بلغ خلال العقد الأخير، 3ر5 بالمائة من إجمالي الصادرات العربية من المبادلات التجارية.
 
وقال عبد الله حمدوك نائب الأمين التنفيذي للجنة، في بيان أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط، إن حجم التبادل التجاري بين إفريقيا والعالم العربي شهد نموا ملحوظا خلال العقد الأخير، ومن المتوقع أن تزيد وتيرته خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن صادرات إفريقيا نحو العالم العربي بلغت 6.5 في المائة من إجمالي صادرتها.
 
وأبرز حمدوك، وهو كبير الخبراء الاقتصاديين لدى اللجنة الأممية، أن تعزيز التبادل التجاري بين إفريقيا والعالم العربي من شأنه أن يسهم في تعزيز ثقل منطقة التجارة الحرة القارية ومنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى بصفة ملموسة في التجارة العالمية.
 
وأشار إلى أن التكامل الإقليمي المكثف بين المنطقتين من شأنه أن يدعم جهود بلدانها الرامية إلى التنويع والتحول الهيكلي، كما يمكن أن يسهم في رفع مكانة إفريقيا والعالم العربي في المشهد التجاري العالمي.
 
وأوضح أن المبادلات التجارية بين المنطقتين تميل نحو مزيد من التنوع وتتحلى بطابع صناعي أكثر من السلع التي تصدرها المنطقتان إلى بقية العالم، مشيرا إلى أنه بفضل تنويع اقتصادات بلدان المنطقتين نتيجة انخفاض أسعار المواد الأساسية جعل من إفريقيا محركا للنمو العالمي.
 
وأكد الخبير الاقتصادي، بهذا الخصوص، أن نجاح إنشاء منطقة التجارة الحرة القارية من شأنه أن يسهم في زيادة حجم التجارة بين البلدان الإفريقية بنسبة 22 في المائة، كما سيضيف نحو تريليون دولار إلى الاقتصاد العالمي.
 
يذكر أن اللجنة الاقتصادية لإفريقيا تعد إحدى اللجان الإقليمية الخمس التابعة لمجلس الأمم المتحدة الاقتصادي والاجتماعي، ويضطلع مكتب شمال إفريقيا بتقديم الدعم في سبيل تنمية بلدان هذه المنطقة (مصر، المغرب، تونس، ليبيا، موريتانيا، الجزائر والسودان) عبر مساعدتها على صياغة السياسات والبرامج الكفيلة بتحقيق تحولها الاقتصادي والاجتماعي، ودعمها في تنفيذها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة