153 حالة غش بامتحانات الاولى باكالوريا بجهة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

تم تسجيل 153حالة غش على صعيد جهة مراكش – آسفي خلال الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى باكالوريا التي جرت يومي 1 و 2 يونيو الجاري ، بزيادة بلغت 70 % مقارنة مع السنة الماضية . 

الامر الذي اعتبره بلاغ الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين ، يؤكد الرفع من مستوى اليقظة والتصدي لهذه الظاهرة ، مشيرا ( البلاغ ) إلى أن أغلب المترشحات والمترشحين عبروا عن انضباطهم للقوانين المنظمة للامتحانات. و أضاف البلاغ ذاته ، أن لجن التتبع والمراقبة في تأمين الامتحانات والحرص على نزاهتها ومصداقيتها ستستمر بنفس اليقظة المتبصرة والتدخل الحازم والمسؤول.

 و أشار البلاغ نفسه ، إلى أن مجموع المترشحات المترشحين للامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا بلغ 35581 مترشحة ومترشحا موزعين على 141 مركز امتحان، 33105 مترشحة ومترشحا  منهم بالتعليم العمومي و  2476 مترشحة ومترشحا بالتعليم الخصوصي.

علما ان امتحانات الدورة الاستدراكية للامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى من سلك البكالوريا ستجرى يومي 6 و7يوليوز  2018.  

و أعلن بلاغ الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، أن الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا برسم سنة 2018، سجل نسبة 93 % من حضور المترشحات والمترشحين بما فيهم الأحرار ، و أنه مر في ظروف جيدة طبعها التفعيل الأمثل لآليات إجراء وتدبير الامتحانات وفقا لدفتر المساطر، والتي سبق أن تم تقاسمها خلال اللقاءات التنسيقية مع كل المعنيين والمتدخلين بمختلف المديريات الإقليمية.

 و أكد البلاغ المذكور ، أن التدابير المتخذة على صعيد الأكاديمية والمديريات الاقليمية، وانخراط كل المتدخلين محليا وإقليميا وجهويا في ضمان الأجواء الإيجابية لسير مختلف العمليات المرتبطة بهذا الامتحان.

 حيث جابت اللجن الجهوية والإقليمية لتتبع ومراقبة الإجراء، مختلف مراكز الامتحان التابعة للمديريات الإقليمية الثمانية بالجهة ، و تم الوقوف عن قرب على كل عمليات ومراحل الإجراء، ضمانا لنزاهة الامتحانات وتكافؤ الفرص بين المترشحات والمترشحين.

و توجهت الأكاديمة الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي ، بمناسبة مرور الدورة العادية للامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا،  بالشكر والتقدير لأسرة التربية والتكوين بكل فئاتها ومستوياتها، ولجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ، وللسلطات المحلية والمجالس المنتخبة ومختلف الأجهزة الأمنية والمصالح الخارجية وكافة الشركاء والفرقاء ووسائل الإعلام، على ما قدموه من دعم لإنجاح هذه المحطة الحاسمة ، كما تحيي كل المترشحات والمترشحين على الانضباط الواضح والتنافس النزيه وتتمنى للجميع النجاح والتوفيق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة