كارثة..سقوط قتلى وجرحى خلال مباراة الكاميرون وجزر القمر

حرر بتاريخ من طرف

لقي ثمانية أشخاص على الأقل حتفهم وجرح 50 آخرون في تدافع، امس الإثنين، أمام ملعب العاصمة ياوندي، قبل انطلاق مباراة الكاميرون البلد المضيف لكأس أمم إفريقيا مع جزر القمر في الدور ثمن النهائي، بحسب السلطات الرسمية.

وحاول حشد من المشجعين دخول ملعب أولمبي في العاصمة ياوندي من بوابة جنوبية لمشاهدة المباراة التي انتهت بفوز الكاميرون 2-1 وتأهلها إلى ربع النهائي. ورغم خفض سعة الملعب الذي يتسع لستين ألف مشاهد بسبب اجراءات كورونا، فإن الطاقة الاستيعابية ترفع من ستين الى ثمانين في المئة عندما يلعب أسود الكاميرون على أرضهم.

وأفاد تقرير أولي صادر عن وزارة الصحة الكاميرونية، أنها “سجلت ثماني وفيات لامرأتين وأربعة رجال، جميعهم في الثلاثينات من العمر، إضافة الى طفل وجثة أخذها أفراد من العائلة”. وأضافت الوزارة أن الجرحى نقلوا “فورا بواسطة سيارات الإسعاف الى المستشفيات، لكن ازدحام السير أبطأ عملية النقل”.

وأشارت الوزارة الى أن حوالى 50 شخصا أصيبوا في التدافع بينهم شخصان جراحهما متعددة واثنان آخران اصابتهما خطيرة في الرأس”. وورد أيضا أن رضيعا تعرض للدهس من الحشود، وفق الوزارة، لكنه “انتشل على الفور ونقل إلى مستشفى ياوندي العام” وهو في حال “مستقرة طبيا”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة