يوم عيد الحب “خديجة” تتخلى عن “مراد” مسخوط الوالدين الذي حاول الانتحار وسط جيليز بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

انتشر خبر “خديجة ومراد” الذي حاول الانتحار من أعلى لاقط هوائي خاص باحدى شركات الاتصالات وسط حي جيليز بمراكش، منذ 9 صباحا من يومه الاحد 14 فبراير الجاري، بين ساكنة المدينة الحمراء وزوارها ، حيث بدأت تُنسج الرويات والقصص حول السبب الرئيسي الذي دفع بمراد الى المخاطرة بحياته، فهناك من قال ان السبب هو خديجة والتي طالب مراد بإحضارها قبل رفضها الامر في عيد الحب، خديجة التي ليست سوى فتاة تعيش حياة التشرد وتتخذ من بعض ازقة جيليز مسكنا لها، فيما ذهب البعض الاخر الى ان الامر يتعلق بكون مراد مريض نفسانيا.

إلا أن واقع الحال يؤكد أن “مُراد” والمعروف لدى مصالح الامن، بكونه من ذوي السوابق العدلية، أراد لفت الانتباه لحالته الاجتماعية، وخصوصا من خلال حديثه لوالدته التي تخلت عنه كما صرحت بذالك في حديثها لـ”كِشـ24″، معتبرة مراد “مسخوط الوالدين” حسب تعبيرها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة