وليمة انتخابية بكَرسيف تنتهي بـ”هروب” جماعي لـ”الأعيان” خوفا من التوقيف

حرر بتاريخ من طرف

كشفت مصادر لـ”كشـ24″ عن تفاصيل مثيرة حول “هروب جماعي” لمجموعة من “أعيان الانتخابات” بمدينة كرسيف، دون أن يكملوا “وليمة” وصفت بـ”وليمة انتخابية”، وذلك خوفا من أن تطالهم التوقيفات جراء تهمة خرق إجراءات الطوارئ الصحية، والدخول في حملات انتخابية قبل الأوان.

وتعود الواقعة، حسب المصادر، إلى يوم الأحد، حيث دعا أحد أعيان المدينة عددا من الوجوه السياسية والحزبية لحضور “وليمة” في منزله. وبلغ عدد المدعوين لهذه “الحفلة” حوالي 100 شخصا. لكن توصل صاحب “الحفلة” بمعطيات تفيد عن وجود استعدادات لتدخل السلطات لـ”فض” هذه الوليمة، دفع المدعوين إلى إطلاق سيقانهم للريح، ومغادرة الفيلا الذي احتضنت الحفلة، وركوب سياراتهم والعودة من حيث جاؤوا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة