ولاية أمن مراكش ترد بخصوص مصلحة الوثائق الشخصية بالدائرة الاولى

حرر بتاريخ من طرف

اكد مصدر  من ولاية أمن مراكش ل” كشـ24″، ان جميع الداوئر الأمنية  مستمرة في استقبال المواطنين فيما يخص الإجراءات الخاصة بالبطاقة الوطنية.

 واضاف المصدر المسؤول ردا على المقال الذي أوردته “كشـ24” بخصوص الفوضى التي أعقبت تمركز الإجراءات في الدائرة الاولى، ان الاجراءات الخاصة بوضع البصمات تم تخصيص مصلحتين لها بكل من مقر ولاية امن مراكش و الدائرة الأولى  بالمنطقة الأمنية الاولى بحي جيليز، ارتباطا بتوفر الاليات الحديثة التي شرعت مصالح الأمن في توظيفها لهذه الغاية والخاصة بوضع البصمات.

وتاتي هذه الاجراءات وفق المصدر ذاته، في إطار الاستراتيجية التي تنهجها المصالح المركزية وتنفيذا لتعليمات عبد اللطيف الحموشي المدير العام للإدارة العامة والرامية الى تسهيل الإجراءات الخاصة بوضع البصمات، عبر الوسائل الحديثة التي تم توظيفها حديثا وتوفيرها في المصلحتين المذكورتين بمراكش، لتبسيط الاجراءات الخاصة بتجديد البطاقة الوطنية البيومترية ومنهج تقريب الادارة من المواطن وتسهيل الإجراءات الخاصة بالمرتفقين.

وبالنسبة للاشخاص المرضى والغير قادرين على التنقل الى المقرات الخاصة بوضع البصمات، فإن إجراءات جديدة تم اعتمادها لفائدتهم من خلال إمكانية تنقل موظفي أمن  الى مقر سكنى المعنيين بالأمر، وأخد بصماتهم عبر الوسائل الحديثة، باستعمال آلة جديدة في إطار الاستراتيجية الخاصة بتحديث المرفق الأمني ووسائل اشتغاله.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة