وقفة للعاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة احتجاجا على تنامي درجة الاحتقان

حرر بتاريخ من طرف

نظمت شغيلة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة  الاربعاء، وقفة إنذارية أمام المقر الرئيسي للشركة بمدينة الرباط، احتجاجا على «تنامي درجة الاحتقان والتنديد بالهجوم على حرية ممارسة العمل النقابي وضرب المكتسبات الاجتماعية للعاملين بالشركة».

وقال بلاغ للمكتب الوطني للنقابة الوطنية للإذاعة والتلفزة، للمركزية النقابية الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن أسباب خوض الشغيلة للوقفة الاحتجاجية أمام المقر الرئيسي للشركة، ترجع «إلى الأوضاع المزرية للعاملين وغياب أبسط شروط الاشتغال بمختلف المصالح والأقسام للشركة، والتي كانت أخرها خلق الإدارة المركزية مجموعة حواجز ومتاريس في مداخل ومخارج أبواب المشركة للحد من حرية تنقل العاملين بمديريات الشركة».

وعدد بلاغ المكتب الوطني للنقابة مشاكل شغيلة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة في «قلة العاملين والخصاص المهول في وسائل العمل السمعية والبصرية وأوضاع الأستوديوهات المزرية، إلى جانب انعدام الشروط الصحية والانسانية في غياب أماكن ركن السيارات ومقصف ومطعم لتوفير الوجبات للعاملين بالشركة»، حيث طالب المكتب الوطني للنقابة في نفس الوقت من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بالاهتمام ورد الاعتبار للعنصر البشري باعتباره الرأس المال الحقيقي للمؤسسة الإعلامية، وضرورة تراجع مدرية الموارد البشرية عن تطبيق الدورية وإعادة النظر في الحواجز وكاميرات المراقبة الموضوع بمختلف المصالح والأقسام .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة