وفد اقتصادي من إقليم الباسك يستكشف فرص الاستثمار في جهة الداخلة

حرر بتاريخ من طرف

قام وفد اقتصادي مهم من إقليم الباسك،أمس الخميس، بزيارة لمدينة الداخلة، من أجل استكشاف الفرص الاستثمارية والتجارية التي توفرها جهة الداخلة – وادي الذهب.

وبهذه المناسبة، ناقش فاعلون اقتصاديون ورؤساء مقاولات من إقليم الباسك فرص الاستثمار والأعمال المتاحة في مختلف القطاعات الإنتاجية بجهة الداخلة – وادي الذهب، مثل الصناعة الغذائية والصيد البحري والطاقات المتجددة.

وأبدوا، في هذا السياق، اهتمامهم الكبير بهذه الجهة ورغبتهم في المساهمة في هذه الدينامية الاقتصادية المحلية، من خلال اغتنام مختلف الفرص الاستثمارية.

وهكذا، التقى الوفد الباسكي، الذي تقوده ماريا تاتو، وهي سيدة أعمال تدير أزيد من 30 مقاولة ومؤسسة فندقية، كلا من والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، والنائبة السادسة لرئيس المجلس الجهوي غلة باهي، ومدير المركز الجهوي للاستثمار منير هواري.

وقال ألفريدو سيلفان فيرنانديز، رجل أعمال متخصص في القطاع الصناعي، في تصريح للصحافة عقب هذه اللقاءات، إن “هذه الزيارة تهدف إلى الاطلاع على المجهودات التي تبذلها المملكة المغربية على الصعيدين الوطني والجهوي، لاسيما الأقاليم الجنوبية التي تكتسي أهمية متزايدة”.

وأبرز سيلفان أهمية البنيات التحتية التي تزخر بها جهتا العيون – الساقية الحمراء والداخلة – وادي الذهب، مشيرا إلى أن هذه الزيارة مكنت من الوقوف على المجهودات المبذولة من خلال عدد من مشاريع البنية التحتية المنجزة في مختلف المجالات.

وأضاف أن “الوفد على تواصل دائم مع مختلف الفاعلين الاقتصاديين في إقليم الباسك الراغبين في الاستثمار بالجهة”، مشيرا إلى أن “الزيارة المقبلة لهؤلاء الفاعلين الاقتصاديين ستكون ذات طابع تقني محض (قيمة الاستثمار، الدراسات التقنية وغيرها) حول تفعيل المشاريع التي سيتم تحديدها”.

وتابع “هذه الزيارة الأولى أتاحت لنا فرصة أخذ فكرة عن قطاعات الاستثمار المحتملة، التي تهم على الخصوص، الطاقات المتجددة وتطوير وتصنيع المنتوجات الغذائية والفلاحية والبحرية، في أفق خلق الربح وفرص الشغل على الصعيد الجهوي”.

من جهتها، أشارت تاتو إلى أن هذه الزيارة تهدف إلى بحث إمكانية إرساء شراكة في قطاع الصيد البحري، بهدف تعزيز العلاقات التجارية في هذا المجال.

وأضافت أن مدينة الداخلة تزخر بمؤهلات بحرية هائلة، جزء منها مخصص للتصدير إلى إسبانيا، مبرزة أن هذه الزيارة الاستكشافية تعد مناسبة سانحة لمناقشة جميع فرص التعاون بين المغرب وإقليم الباسك في قطاع الصيد البحري.

من جانبه، قال مدير المركز الجهوي للاستثمار بالداخلة – وادي الذهب، منير هواري، إن الزيارة تروم إطلاع رجال الأعمال الباسكيين على مختلف فرص الاستثمار في عدة قطاعات إنتاجية، مشيرا إلى أنه تم تقديم تحليل قطاعي لأعضاء الوفد ليتمكنوا من الحصول على فكرة واضحة حول المؤهلات والفرص الاستثمارية في كل قطاع.

وأطلع هواري أعضاء الوفد الباسكي على الإصلاحات الأخيرة للنظام الأساسي للمراكز الجهوية للاستثمار في المغرب، بهدف تسريع مساطر البت في الملفات الاستثمارية والمصادقة عليها، مع الأخذ في الاعتبار الشفافية وآجال دراسة مشاريع الاستثمار ومختلف الإعفاءات الضريبية.

وتجدر الإشارة إلى أن الوفد الباسكي قام بزيارة إلى سوق السمك بالداخلة ووحدة صناعية متخصصة في تحويل منتوجات الصيد البحري.

وتبرز هذه الزيارة الجاذبية التي تكتسيها الأقاليم الجنوبية والإرادة المشتركة لتوطيد وتعزيز المبادلات التجارية، والاستثمارات، والاستثمارات المشتركة بين إقليم الباسك والمملكة المغربية، من خلال توسيع مجالات التعاون إلى قطاعات أخرى ذات اهتمام مشترك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة