وفاة بيدوفيل “مراكشي” أسابيع قليلة بعد نقله من سجن “بولمهارز”

حرر بتاريخ من طرف

لفظ نزيل سابق بالسجن المحلي بمراكش “بولمهارز” أمس الاربعاء، أنفاسه الأخيرة إثر مضاعات أزمة صحية ألمت به واستدعت نقله لتلقي العلاج.

وحسب مصادر “كشـ24” فإن المعني بالأمر المدعو قيد حياته “ن – ب” والذي كان مسجونا بتهمة هتك عرض قاصر، تم نقله قبل شهرين من السجن المحلي “بولمهارز” صوب السجن المحلي بوارزازات، لاتمام عقوبته الحبسية المحددة في سنة واحدة حكم بها عقب اغتصابه لابنته بالتبني البالغة من العمر 7 سنوات. 

ووفق ذات المصادر، فإن البيدوفيل الهالك الذي توفي عن عمر يناهز 61 سنة، قضى في السجن المحلي بمراكش ثلاثة أشهر وشهرين حبسا بالسجن المحلي بوارزازات، قبل أن يشعر أمس الأربعاء بألم حاد على مستوى الصدر  إستدعى نقله الى المستشفى الاقليمي بالمدينة، حيث كشفت التحاليل التي أجريت له، عن إصابته بسرطان الرئة

وحسب مصادرنا، فإن السرطان الذي تم اكتشافه بشكل متأخر جدا لم يمهل الهالك كثيرا، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة أمس الأربعاء، ساعات قليلة قبل خضوعة لعملية جراحية 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة