وفاة أخطر سفاح في تاريخ الولايات المتحدة

حرر بتاريخ من طرف

توفي، أمس الأربعاء، سامويل ليتل، الذي تصفه الشرطة الفيدرالية الأمريكية بأنه أسوأ سفاح في تاريخ الولايات المتحدة بعدما أقر بارتكابه 93 جريمة قتل، عن عمر يناهز 80 عاما، وفقا لما أعلنت هيئة السجون في كاليفورنيا.

وسيحدد سبب الوفاة رسميا بعد إجراء تشريح للجثة في لوس أنجليس حيث كان مسجونا منذ نهاية عام 2014.

وأقر سامويل ليتل بقتل 93 شخصا، أغلبهن نساء، كما أن الشرطة الفيدرالية (أف بي آي) أكدت مسؤوليته عما لا يقل عن خمسين من هذه الجرائم.

وكان هذا الملاكم السابق يقتل ضحاياه الذين كانوا في أكثر الحالات نساء معزولات متحدرات من الأقليات، من خلال تسديد ضربات عنيفة لهم أو خنقهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة