وشاح أسود وسلاسل لإغلاق الجامعات.. الطلبة يقررون “التصعيد”

حرر بتاريخ من طرف

في تصعيد للاحتجاجات التي تشهدها عدد من الجامعات المغربية، ضد شروط الوزير بنموسى لاجتياز مباريات مهن التدريس، عمد طلبة كلية الحقوق بوجدة إلى إغلاق الباب الرئيسي للكلية عبر استخدام وشاح أسود، في تعبير منهم على إعلان الحداد جراء الأوضاع الذي آلت إليه الجامعة المغربية على ضوء الشروط التي أقرها وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة لاجتياز أطر الأكاديميات.

وخرج الطلبة في وجدة حاملين نعش الجامعة، ورددوا شعارات تطالب بإلغاء هذه الشروط والتي أعتبروا بأنها إيذان بموت الدراسة في الكليات المفتوحة.

وعمد طلبة المركب الجامعي ظهر المهراز بفاس، من جانبهم، إلى إغلاق المنافذ الرئيسية للكليات بالمركب باستعمال السلاسل. وجاءت هذه المبادرة في سياق تصعيد احتجاجات بدأت بوقفات ومسيرات ظلت تجوب مختلف الشوارع الرئيسية للمدينة.

وتعيش جل الكليات المفتوحة في المغرب حالة احتقان بسبب القرارات الأخيرة لوزارة التربية والتي من خلالها حددت سن اجتياز المباريات في 30 سنة، وأقرت الانتقاء تبعا لنتائج البكالوريا والإجازة وعدد السنوات، وحرمت المشتغلين في القطاع الخاص من الحق في اجتياز هذه المباريات، كما اشترطت الأهلية البدنية، وهو ما يعني حرمان ذوي الاحتياجات الخاصة من الحق في ولوج التعليم.

وبررت الوزارة هذه القرارات بالرغبة في تجويد التعليم. وقال الوزير بنموسى إن الوزارة لن تتراجع عن هذه الشروط. وقدم معطيات تشير إلى وجود إقبال كبير للمترشحين لاجتيازها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة