وزيرة المالية : الميزانية لن تتحمل دعم البنزين والغازوال

حرر بتاريخ من طرف

قالت وزير الاقتصاد والمالية إن ميزانية الدولية لا يمكنها تحمل دعم أسعار الغازوال التي ما فتئت ترتفع في الفترة الأخيرة.

وأكدت الوزيرة، في معرض ردها على أسئلة شفوية بمجلس النواب، اليوم الاثنين الرابع من يوليوز، على أن ضغط أسعار المحروقات يصيب الاقتصاد والمواطن على حد سواء، مشددة على أنه ناتج عن الزيادات التي شهدتها الأسعار في السوق الدولية.

جاء ذلك في سياق مطالبة نواب مشاركين في الجلسة باتخاذ تدابير من أجل التخفيف عن المواطنين بعد ارتفاع أسعار المحروقات، حيث دعا البعض إلى تسقيف الأسعار وأرباح الشركات والتخلي عن بعض الرسوم الضرائب وإعادة بعث مصفاة “سامير”.

غير أن العلوي شددت على أن الحكومة لا يمكن أن ترهن المشاريع الهيكلية التي برمجتها، عبر توجيه جزء من الإنفاق لدعم المحروقات.

وذكرت بالتدابير التي اتخذتها الحكومة من أجل دعم الغازوال في نقل السلع والأفراد، وهو الدعم الذي تقرر رفعه بنسبة 40 في المائة اعتبارا من يوليوز، مشيرة في الوقت نفسها، إلى التكاليف التي تتحملها الدولة نتيجة عدم الزيادة في أسعار الماء والكهرباء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة