واقعة جديدة تؤكد تنامي مظاهر الفوضى بفنادق مصنفة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

شهد محيط فندق مصنف بمراكش في الساعات الاولى من صباح أمس الاحد 23 شتنبر، حالة من الفوضى بسبب سوء تعامل مستخدمين مع زبون للفندق.

وحسب المعطيات التي توصلت بها كش24، فإن الزبون المذكور كان في صدد ركن سيارته للدخول للفندق قبل ان يطلب منه أحد المستخدمين مفاتيح السيارة للتكلف بركنها في المكان المناسب، الا ان الاخير سلم المفاتيح لمستخدم آخر لم يحسن التعامل معها وصدم بالسيارة تاكسي كان بعين المكان، مخلفا خسائر مادية لحقت بسيارة الزبون.

وقالت مصادرنا أن الواقعة قوبلت ببرودة من طرف ادارة الفندق، حيث تملص الجميع من المسؤولية وحاولوا اغلاق الباب في وجه الزبون، ما أجج غضبه وجعله يركن السيارة بمدخل المؤسسة مانعا الجميع من ولوجها او الخروج منها.

وقد التحقت بعين المكان عناصر الامن بالدائرة الأولى التي حررت محضرا في الموضوع، وسط حديث عن اتهامات للمستخدمين بسرقة مبلغ مهم من السيارة المعنية، دون معرفة مرتكب السرقة بما ان المفاتيح تم تمريرها بين اكثر من مستخدم بما فيهم “فيدور” يعمل بالمؤسسة.

ويشار ان مجموعة من المؤسسات الفندقية بمراكش تشهد حالة من الفوضى والشطط وسوء التدبير ، ما ينتج عنه مواقف عنيفة وفوضى، خصوصا داخل الملاهي الليلية التابعة لهذه المؤسسات ومحيطها، لاسباب من ضمنها عدم كفاءة بعد المستخدمين وسلوكات بعضهم الاستفزازية والغير سليمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة