هيمنة أوروبية على التصنيف العالمي لجودة الحياة

حرر بتاريخ من طرف

احتلت العاصمة البلجيكية بروكسل المرتبة 27 في التصنيف العالمي لجودة الحياة، محافظة بذلك على المرتبة التي احتلتها العام الماضي.

واحتلت فيينا المرتبة الأولى للمرة التاسعة على التوالي في التصنيف العالمي حول جودة الحياة الذي أجرته شركة (ميرسر) في أكثر من 400 مدينة حول العالم، في حين جاءت بغداد في المرتبة الأخيرة.

وجاءت ثمانية من بين أفضل عشر مدن في أوروبا، وهي فيينا (1) زيوريخ (2) ، ميونيخ (3) ، دوسلدورف (6) ، فرانكفورت (7) ، جنيف (8) ، كوبنهاغن (9) وبازل (10).

أما باقي المدن الكبرى التي تتصدر الترتيب فهي أوكلاند (المركز الثالث على التوالي مع ميونيخ) ، وفانكوفر (5) وسيدني (المركز العاشر مع بازل).

وأوضحت (ميرسر) أنه و“على الرغم من حالة عدم الاستقرار الاقتصادي السائدة في أوروبا ، وعدم اليقين حول البريكسيت وحتى التقلبات السياسية واسعة الانتشار في المنطقة ، لا تزال نوعية حياة المدن الأوروبية هي الأعلى في العالم”.

ومن بين عواصم البلدان الأوروبية المجاورة، احتلت باريس المركز الـ (39) ، كما جاءت كل من أمستردام وبرلين ولوكسمبورغ على التوالي ، في المرتبة 12 و 13 و 18.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة