هيئة انتخابات تونس: “إقبال هام” على التصويت بالدول العربية

حرر بتاريخ من طرف

قالت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس إن مكاتب الاقتراع للرئاسيات المبكرة بالدول العربية، شهدت “إقبالا هاما جدا” الجمعة، الذي يصادف يوم عطلة لديها.

وأعلن رئيس الهيئ نبيل بفون، تسجيل مشاركة 254 مقترعا في العالم العربي في عملية الإقتراع للإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، وذلك إلى حدود الساعة التاسعة من صباح اليوم الجمعة، في حين بلغ عدد المقترعين في ألمانيا 182 مقترعا، وفي إيطاليا 64 مقترعا و242 في فرنسا.

وأضاف رئيس الهيئة نبيل بفون، في تصريحات إعلامية، أنه “إلى حدود الساعة الواحدة من ظهر اليوم بتوقيت تونس (12:00 تغ)، تم فتح نحو 80 بالمئة من مكاتب الاقتراع بالخارج، أي حوالي 340 مكتبا”.

ولفت بفون إلى أنه “بقيت مكاتب الاقتراع في القارة الأمريكية، التي تفتح أبوابها نهاية هذا اليوم”.

وأوضح أن مكاتب الاقتراع الأولى التي فتحت أبوابها أمام الناخبين، كانت في جاكرتا (إندونيسيا) وسيدني (أستراليا) وفي الدول العربية.

وأظهر فيديو بثته هيئة الانتخابات مساء الخميس، انطلاق تصويت التونسيين في الخارج من مدينة سيدني الأسترالية الساعة 08:00 صباح الجمعة بالتوقيت المحلي، (23:00 مساء الخميس بتوقيت تونس، 22:00 تغ).

وقامت الهيئة بتخصيص 4 آلاف و564 مركز اقتراع، تضم 13 ألف مكتب تصويت داخل البلاد، فيما تم فتح 304 مراكز اقتراع في الخارج، تضم 384 مكتب تصويت في 46 دولة.

وبلغ عدد الناخبين المسجلين بالخارج 384 ألف ناخب وناخبة، فيما تجاوز عدد نظرائهم بالداخل 7 ملايين.

ووفق الهيئة، سيستمر التصويت في الخارج حتى الأحد المقبل، وستكون سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة، آخر مدينة أجنبية يصوت فيها التونسيون.

ويتنافس 26 مرشحا من أجل الفوز بالانتخابات الرئاسية المبكرة في تونس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة