هل يغادر سعد الدين العثماني سفينة حزب العدالة والتنمية..؟

حرر بتاريخ من طرف

أثارت تدوينة منشورة في صفحة رسمية على “الفايسبوك” قيل إنها للقيادي في حزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، ضجة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب منا التلميح الذي تضمنته حول احتمال مغادرته لسفينة “البيجيدي”.

وكتب وزير الخارجية الأسبق في النسخة الأولى من حكومة بنكيران أمس الخميس 13 غشت الجاري “حتى وإن غادرت حزب العدالة والتنمية يوما لسبب من الأسباب فلن أغادر المغرب فالوطن فوق الحزب والأحزاب”.

ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تباينت تعليقاتهم، بين من ربط هذه التدوينة وعدم تزكية العثماني للاستحقاقات الانتخابية الجماعية والجهوية المقبلة، معتبرين أنها إشارة منه (العثماني ) لاحتمال مغادرة الحزب، أو هي محاولة للضغط على قيادات “البجيدي” للتراجع عن بعض قراراته في حق قياديين من الحزب، وبين من يرى فيها “دعاية انتخابية مبكرة وخرجة اعلامية لابعاد شبهة علاقته بالتنظيم الدولي للإخوان والذي كان ربما سببا في ابعاده من وزارة الخارجية بعد لقائه بقيادات الإخوان في الكويت”. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة