هل ستمكن من تجاوز أزمة فرص الشغل؟.. منطقة صناعية جديدة بنواحي فاس

حرر بتاريخ من طرف

منطقة صناعية جديدة سترى النور بمنطقة عين البيضا بنواحي فاس. هذا ما أعلنت عنه اليوم الجمعة، وزارة الصناعة والتجارة، حيث تم التوقيع على اتفاقية شراكة إطار لتهيئة و تمويل و تطوير هذه المنطقة الصناعية.

وقالت الوزارة إن هذا المشروع يهدف إلى تجهيز المنطقة من خلال تطوير طرق الوصول إلى المنطقة، وإنشاء شبكات الطرق. في حين تتساءل عدد من الفعاليات المحلية عما إذا كانت هذه المنطقة ستقدم قيمة مضافة للاقتصاد المحلي أم إن مصيرها سيكون مشابها لمصير عدد من المناطق الصناعية بالجهة، والتي تعاني من صعوبات بسبب تدهور البنيات، وعدم نجاحها في تحقيق جاذبية بالنسبة للمستثمرين.

و يمتد الورش على مساحة إجمالية قدرها 80 هكتار، حيث سيكلف استثمارا إجماليا قدره 200 مليون درهم، إذ سيتم تمويله بشكل مشترك بين وزارة الصناعة والتجارة (50 في المائة) وجهة فاس – مكناس بنسبة مماثلة.

وسيشمل الموقع منطقة صناعية عامة، ومنطقة مخصصة لتجارة الجملة، ومنطقة للأنشطة الاقتصادية، وذلك بالإضافة إلى منطقة مخصصة لنقل مصانع الزيت كجزء من برنامج مكافحة التلوث بواد سبو، ومنطقة لنقل مخزون الغاز.

ووقع على الاتفاقية كل من وزيرة الاقتصاد والمالية، ووزير الصناعة والتجارة، ووالي جهة فاس مكناس، ورئيس جهة فاس أملاك الدولة، ورئيس جماعة عين بيضة، والمدير العام للمركز الجهوي للاستثمار فاس مكناس، ورئيس الاتحاد العام للمقاولات فاس مكناس، ورئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات بفاس مكناس ومدير الوكالة الجهوية لتنفيذ مشاريع جهة فاس مكناس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة