هل تأخر المغرب في اغلاق مجالاته الجوية ومن المسؤول عن التأخر؟

حرر بتاريخ من طرف

تساءل مهتمون ونشطاء إن كان قرار المغرب باغلاق مجالاته الجوية متأخرا ، بعد تم اكتشاف 28 حالة 20 منها في ظرف اقل من 24 ساعة، ما يترجم خطورة الوضع الحالي و امكانية تحول المغرب لبؤرة للفيروس في ظل عدم تعاون المواطنين و مواصلتهم العيش بشكل طبيعي دون ادنى خوف من انتشار الفيروس كما وقع في ايطاليا.

وكان من المفترض ان يتم اغلاق المجلات الجوية والبحرية للمغرب منذ ظهور اولى الحالات ووضع العشرات تحت الحجر الطبي، في انتظار ظهور نتائج تحليلاتهم و انتهاء فترة الحضانة المفترضة للفيروس، وهو ما لمحت اليه كشـ24″ في مقالات سابقة، ما يحيل الى التساؤل حول المسؤول عن التقصير، هل هول المكتب الوطني للمطارات؟ او الخطوط الملكية او الحكومة المغربية، التي حاولت التهوين من خطورة الوضع في البداية.

ويشار أن المغرب قرر تعليق جميع الرحلات الجوية الدولية لنقل المسافرين من وإلى ترابها، إلى إشعار آخر، حيث ذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، اليوم الأحد، أن هذا القرار يندرج في إطار الإجراءات الوقائية ضد انتشار فيروس كورونا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة