هلع في الإسكندرية بعد رواج أنباء عن إصابة طفل بفيروس “كورونا”

حرر بتاريخ من طرف

أكدت وزارة الصحة المصرية أن الطفل المصاب بفيروس “كورونا” في الإسكندرية، ليس مصابا بالفيروس القاتل ذاته الذي ظهر في الصين، ولكنه نوع آخر.

وأضاف وكيل وزارة الصحة المصرية بالإسكندرية في تصريحات له أن الطفل دخل إلى المستشفى 21 يناير بعد الاشتباه بإصابته بنزلة شعبية حادة، وبتوقيع الكشف الطبي عليه تبين أن الطفل أصيب قبلها بأعراض الرشح والسعال وارتفاع درجة الحرارة لمدة 15 يوما، وأظهرت تحاليل الفيروسات إصابة الطفل بفيروس “كورونا” من نوع OC43 وهو من الفيروسات المعروفة بظهور أعراض نزلات برد بسيطة وليس “كورونا” القاتل.

وأضاف أن الطفل غادر المستشفى 25 يناير بعد أن اختتم مراحل علاجه، لافتا إلى أن الإصابة لا تسبب أعراضا شديدة إلا في حالات مرض نقص المناعة وبعض مرضى القلب والأطفال وكبار السن.

وأوضح الفرق بين فيروس “كورونا” من نوع OC43 يختلف عن فيروس “كورونا” المستجد 2019-nCoV في الصين، خاصة أن الطفل المصاب لم يغادر البلاد منذ مولده ولم يتصل بأي شخص قادم من مناطق الفيروس المستجد.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة