هكذا نجت طفلة في عمر الزهور بأعجوبة من عملية اختطاف بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تباشر عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، بتنسيق مع عناصر الدائرة العاشرة للأمن بمنطقة المحاميد بمقاطعة المنارة ، حملة أمنية لتحديد هوية سارقين بالعنف و تحت التهديد بالسلاح الأبيض، حاولا اختطاف فتاة. 

وأفادت مصادر «الصباح»، أن امرأة في منتصف عقدها الثالث، وضعت الأحد الماضي، شكاية لدى مصلحة الدائرة الأمنية العاشرة، تتهم فيها شابين بمحاولة اختطاف ابنتها ذات الأربع سنوات بتجزئة معطى الله بحي المحاميد بمراكش. وأوضحت المصادر ذاتها، أن المشتكية أكدت في معرض تصريحاتها للضابطة القضائية، أنها كانت في طريق عودتها إلى منزلها بحي المحاميد قبل أن يقترب منها شابان، على متن دراجة نارية، وحاولت الفرار منهما بعدما ارتابت في حركاتهما، لكنهما تمكنا من محاصرتها، حيث حاولا سرقة  ما لديها، لكنهما لم يجدا أي شيء ذا قيمة مالية، فحاولا « اختطاف « ابنتها لولا تدخل مواطنين ظهروا فجأة بمكان الحادث.

وتوجه شهود رفقة الضحية إلى مقر الدائرة الأمنية المذكورة، لتأكيد أقوالها، وقدموا أوصاف المتهمين اللذين دأبا على تنفيذ عمليات السرقة بالعنف وتحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض، الأمر الذي تؤكده شكايات بعض الضحايا الذين سبق أن تعرضوا لاعتداء من قبل المتهمين، في الوقت الذي باشرت عناصر الشرطة تحقيقا مع الضحية حول الجهة التي يمكنها أن ترسل المتهمين لاختطاف فلذة كبدها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة