هكذا اضطرا شرطيان من فرقة الدراجين لاستخدام سلاحهما لتوقيف “قاطعي طريق” متلبسين بالسرقة بالعنف

حرر بتاريخ من طرف

اضطر شرطيان، من فرقة الدراجين بمنطقة أمن مولاي رشيد بالدار البيضاء، مساء أمس الخميس، إلى استخدام سلاحهما الوظيفي لتوقيف مشتبه فيهما كانا بصدد ارتكاب سرقة بالعنف باستخدام السلاح الأبيض.
 

وذكر بلاغ لولاية أمن الدار البيضاء أن المعلومات الأولية للبحث تفيد أن دورية للدراجين ضبطت شخصين، من ذوي السوابق القضائية ومبحوث عنهما من أجل السرقة، في حالة تلبس باقتراف عملية سرقة بالعنف باستخدام السلاح الأبيض، وعند محاولة توقيفهما تحصنا بأحد المنازل، قبل أن يشهر أحدهما سكينا من الحجم الكبير ووجهه صوب أحد الشرطيين الذي تفادى الاعتداء الذي مزق ملابسه الوظيفية، وهو ما اضطره إلى إطلاق رصاصتين أصابتا المشتبه فيه على مستوى قدميه، بينما تمكن زميله من الفرار عبر أسقف المنازل المجاورة.
 

وأضاف البلاغ أنه خلال هذا التدخل، أصيب شخص آخر كان بالقرب من مسرح الجريمة، بشكل عرضي، بإصابات طفيفة تسببت فيها رصاصة أطلقها الشرطي الثاني، حيث تم نقله إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية.
 

وأوضح المصدر أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الأول تحت الحراسة الطبية بالمستشفى في انتظار البحث معه حول الأفعال الإجرامية المنسوبة اليه، بينما تتواصل الأبحاث والتحريات تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتوقيف المشتبه فيه الثاني الذي لاذ بالفرار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة