هذه هي عقوبة الشرطي الذي هدد بالإنتحار أمام والي البيضاء

حرر بتاريخ من طرف

هذه هي عقوبة الشرطي الذي هدد بالإنتحار أمام والي البيضاء
قضت الغرفة الزجرية بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، مساء أمس الإثنين، بالحكم 5 أشهر سجنا نافذا في حق الشرطي الذي اعترض طريق والي الأمن عبد اللطيف مؤدب، وقام بالتهديد بالانتحار وسط حشد كبيير من الأمنيين والمسؤولين الترابيين أمام ولاية الدارالبيضاء يوم 3 فبراير 2015 خلال تدشين المنطقة الأمنية مولاي رشيد.
 
وقد توبع الشرطي من قبل النيابة العامة بتهمة التهديد بارتكاب جناية، وذلك بعد الاستماع إلى أقواله من طرف الشرطة القضائية التي أحالته على المحاكمة، حتى تم الحكم عليه بالسجن النافذ.

وكان بلاغ لولاية الأمن قد ذكر أن دواعي تقديم الشرطي على أنظار النيابة العامة، جاء بعد اخلاله بالضوابط المهنية ورفضه الانصياع للقرارات الإدارية وتهديده بقتل نفسه وقتل أبنائه، حيث كان في 
أثناء تدشين مقر أمن حي مولاي رشيد صباح اليوم تقدم شرطي يهدد بالإنتحار أمام والي جهة الدارالبيضاء خالد سفير وكذا والي أمن المدينة عبد اللطيف مؤدب. وبعض المسؤولين الأمنيين والترابيين بالمدينة حيث انخرط في البكاء قبل أن يصرخ «راني مظلوم ما درت والو.. هادي آخر مرة اليوم تشوفوني.. غادي انتحر.. غادي نموت مع وليداتي.. ظلموني”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة