هذه هي الاسباب التي دفعت سلطات مراكش لتغيير مكان المهرجان الخطابي لبنكيران

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت مصادر مطلعة لـ”كشـ24″ أن قرار السلطات المحلية بمراكش بتغيير مكان المهرجان الخطابي لحزب العدالة والتنمية،  و الذي سيؤطره عبد الاله بنكيران يوم غد الخميس، سببه استعدادات بعض الفعاليات بمراكش للاحتجاج على بنكيران خلال المهرجان الخطابي 

وحسب ذات المصادر، فإن التنسيق المكثف بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض من فعاليات المجتمع المدني الموالية لبعض الاحزاب المتنافسة مع حزب البيجيدي، دفع السلطات لفرض فكرة تنظيم المهرجان داخل القاعة المغطاة لدواعي أمنية فرضها التلويح بالاحتجاج ضد بنكيران وسياسات الحكومة المنتهية ولايتها، وكذا الرغبة في التحكم في أعداد الحاضرين بعدما كان مقررا تنظيمها في الفضاء المفتوح للمركب، مع ما يعنيه الامر من حضور ضخم قد يربك الاجراءات الامنية في ظل تواجد متظاهرين مناوئين لبنكيران

ويشار أن فعاليات جمعوية سبق لها الاحتجاج امام المجلس الجماعي بمراكش ضد حزب العدالة والتنمية ومنتخبيه، كما شارك العديد منهم في المسيرة المشهورة بالببضاء ضد الحزب الاسلامي وما أسمي بـ”أخونة الدولة”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة